تقرير الشال يتوقع تحقيق فائض مقداره 2 مليار دينار

الكاتب : koc-kw | المشاهدات : 322 | الردود : 0 | ‏3 يناير 2009
  1. koc-kw

    koc-kw بـترولـي جـديـد

    41
    0
    0
    اذا ظلت اسعار النفط تدور في مستوى 35 الى 40 دولار للبرميل خلال الثلاث اشهر المقبلة ​
    07:25:46 م 03/01/2009
    الآن - كونا


    توقع تقرير الشال الاقتصادي الاسبوعي ان تحقق ميزانية الكويت فائضا محتملا يقارب 2 مليار دينار بنهاية العام المالي الحالي اذا ظلت اسعار النفط تدور في مستوى 35 الى 40 دولار للبرميل خلال الثلاث اشهر المقبلة.
    واشار التقرير الى انه عند هذا المستوى من اسعار النفط ستصل الايرادات النفطية للكويت الى حدود 9ر19 مليار دينار وستصل الايرادات الاجمالية الى 9ر20 مليار دينار مقارنة باعتمادات المصروفات القياسية فيها والتي بلغت نحو 966ر18 مليار دينار.
    وقال التقرير انه وبانتهاء شهر ديسمبر تكون السنة الميلادية 2008 قد انتهت ومعها ثلاثة ارباع السنة المالية الحالية (2008-2009) وبلغ معدل سعر برميل النفط الكويتي لمعظم شهر ديسمبر نحو 5 ر36 دولارا للبرميل وسجل سعر برميل النفط الكويتي ادنى معدل له منذ بداية السنة المالية الحالية ببلوغه 97ر31 دولارا في تعاملات يوم الجمعة 26 ديسمبر 2008.
    يذكر ان معدل سعر برميل النفط الكويتي للسنة الميلادية 2008 بلغ نحو 7ر92 دولارا للبرميل مقابل معدل قارب 4ر66 دولارا للبرميل للسنة الميلادية 2007 اي بارتفاع بلغ نحو 6ر39 في المئة. اما معدل سعر برميل النفط الكويتي لتسعة الشهور الاولى من السنة المالية الحالية(2008-2009) فقد بلغ نحو 8ر93 دولارا للبرميل اي اعلى بنحو 8ر43 دولارا للبرميل بارتفاع نسبته 6ر87 في المئة عن السعر الافتراضي المقدر في الموازنة الحالية والبالغ 50 دولارا للبرميل ومرتفعا بنسبة 1ر24 في المئة عن مثيله للسنة المالية الفائتة 2007/2008 والذي بلغ نحو 6ر75 دولارا للبرميل.
    وقال التقرير انه ووطبقا للارقام المنشورة في تقرير المتابعة الشهرية لحسابات الادارة المالية للدولة (نوفمبر 2008) الصادر عن وزارة المالية حققت الكويت ايرادات نفطية فعلية حتى نهاية شهر نوفمبر الفائت (8 شهور) قاربت 816ر16 مليار دينار ويفترض ان تكون الكويت قد حققت ايرادات نفطية خلال شهر ديسمبر بحدود 1 مليار دينار.
    واضاف ان معنى ذلك ان ترتفع الايرادات النفطية المحققة خلال الفترة (9 شهور) الى نحو 816ر17 مليار دينار وربما اكثر اذا اخذنا بالاعتبار بيع المكررات اي اعلى بما نسبته 9ر52 في المئة عن قيمة الايرادات النفطية المقدرة في الموازنة لكامل السنة المالية والبالغة نحو 6526ر11 مليار دينار. واشار الى انه اذا افترضنا استمرار مستويي الانتاج والاسعار على حاليهما فان قيمة الايرادات النفطية المتوقعة لمجمل السنة المالية سوف تبلغ نحو 3ر21 مليار دينار وهي قيمة اعلى بنحو 65ر9 مليار دينار عن تلك المقدرة في الموازنة. وقال انه ومع اضافة نحو 026ر1 مليار دينار ايرادات غير نفطية فان جملة ايرادات الموازنة الافتراضية للسنة المالية الحالية ستبلغ نحو 33ر22 مليار دينار مقارنة باعتمادات المصروفات القياسية فيها والتي بلغت نحو 966ر18 مليار دينار اي ان النتيجة ستكون تحقيق فائض افتراضي في الموازنة يقارب 36ر3 مليار دينار. وبين التقرير ان هذا المستوى من الايرادات لن يتحقق لان اسعار النفط ماضية نحو الانخفاض الى مستوى 35 - 40 دولار للبرميل وهو ما يعني تحقق فائض مقداره 2 مليار دينار.
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة