عين عذاري ..!!

الكاتب : تكانه | المشاهدات : 805 | الردود : 7 | ‏16 ديسمبر 2008
  1. تكانه

    تكانه بـترولـي نشيط

    104
    0
    0
    «داو» والست والمستشار الباشا

    قرأت رد السيدة مها ملا حسين رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لشركة صناعة الكيماويات البترولية واعجبتني صياغة الصحفي صديق سعد الشويب المخلص لما نشر الرد في إحدى الصحف حينما عنونه بـ «مها ملا حسين ترد على منتقدي مشروع (كي - داو)» وكنت اتمنى على صديق بطل مسلسل سنوات ضياع القطاع البترولي ان يعنون رد السيدة مها بـ «مها ملا حسين والمستشار الوافد يردان على منتقدي مشروع (كي- داو)» صاغ الرد مع مها بشكل يذكرني بصحف دعاوى ما يسمونهم بالعرضحالجية وهم اشخاص يقفون امام ابواب المحاكم المصرية ويكتبون صحف الدعاوى لمن يريد بقرش صاغ ايام الملكية في مصر!

    يبدو ان العرضحالجية جابوا ابناء صاروا محامين فاشلين في مصر فانتقل عدد منهم للكويت ليعملوا مستشارين صورتهم لا تتغير عن صورة شخصية «فؤاد باشا» في مسلسل درب الزلق مستشار حسين وسعد بن عاقول في بيع الاهرامات وابوالهول ونقلهم الى مشرف والعارضية!

    فؤاد باشا والسيدة مها كتبا رداً مليئاً بالمغالطات والمعلومات الفنية غير الصحيحة وهدفا كما قال بذلك فؤاد باشا إلى انه على كُثر ما نستطيع سرد معلومات وارقام على كثر ما يستطيع القارئ ألا يفهم حاجة، ولكن يا فؤاد باشا ويا ست مها المثال النجدي على صاحب المقال فان كنتم تأكلون الثمر النفطي نحن من وراكم نعد طعامه!

    تقول السيدة بمعية المستشار فؤاد باشا «بلغت مبيعات داو 54 مليار دولار وصافي ارباحها 2.9 مليار في نهاية عام 2007».

    ويقول اللي يعد الطعام ردا على الست وفؤاد! تمثل صناعة البتروكيماويات في «داو» ما نسبته %25 وبالتالي ما حققته «داو» من ارباح ليس كله من نشاط البتروكيماويات!

    يقول اندرو ليفيس رئيس مجلس ادارة «داو» في مجلة فوربس الآتي (لقد بلغ الدخل الصافي 2.9 مليار دولار في عام 2007 بعد ان وصل الى 3.7 مليارات دولار في عام 2006 ولمعالجة الامر قامت «داو» بتخفيض النفقة ورفع الاسعار، لقد قام ليفيس باقتطاع الاصول في اعمال «داو» الخاصة بالسلع ذات الارباح الاقل ووضعها في مشاريع مشتركة مع شركاء في الاسواق الناشئة مثل الشرق الاوسط، كذلك اندرو ليفي رئيس «الداو» وفي تصريح منشور بجريدة الراي نقلا عن الفايننشال تايمز وذلك بتاريخ 2008/12/10 قال ان «داو» اغلقت 20 مصنع بتروكيماويات وسرحت 5 آلاف عامل واوقفت 128 وحدة انتاج في اوروبا وامريكا! كل ما قاله اندرو يدلل على ان نشاط البتروكيماويات خسران في الشركة!

    اندرو كررها مرتين في الفايننشال وفي فوربس انهم باعوا الاصول غير المدرة على الارباح يا ست مها ويا فؤاد باشا!

    وعلى هذا وذلك كله ماذا سيدخل في جيوبنا ان حققت «داو» ارباحاً؟ وما علاقة ارباح «داو» بالصفقة ككل! اذا «داو» ربحانة يعني الصفقة صح؟ «داو» ما حققت ارباحها الا من سذاجة وضحالة البعض!

    مها تقول ان توزيع مصانع «داو» ومراكز ابحاث «داو» في اوروبا سيؤمن فرصا تجارية قوية، واندرو في الفايننشال يقول انه اغلق 128 وحدة انتاج و20 مصنعا في اوروبا، فإذا كانت هذه المصانع تؤمن فرصاً تجارية قوية لماذا اغلقها اندرو يا أستاذة مها؟

    الأستاذة مها تتكلم عن تملكنا لمراكز ابحاث لـ «داو» عبر الصفقة، ماذا سنستفيد من شراء مراكز الابحاث؟ خصوصا ونحن عبر هذه الصفقة سنكون مشغلين للمصانع، فهل ستقوم الكويت بانشاء مصانع؟ ونحن لا نملك الخبرات ولا القدرة على ذلك؟!

    وعلى ذكر الخبرات الوطنية التي اشادت بها الست مها في مشروع مثل «داو» أو ما يسمى بمشروع الشروق فإن مدير المشروع الكويتي كان موظفاً بوزارة الكهرباء بمحطة الدوحة وانتقل للشركة قبل 4 سنوات عن اي خبرات في البتروكيماويات تتحدثين يا أستاذة مها؟!

    الأستاذة وفؤاد باشا يقولان ان نسبة العائد على الاستثمار في هذه الصفقة ستصل من %10 الى %12 فإذا كانت ربحية شركة «داو» 2.9 مليار ومبيعاتها 54 ملياراً فإن نسبة 2.9 مليار تساوي %5.3، هذه ارباح «داو» ككل في عهد الوفرة المالية ومع العلم ان نشاط «داو» في البتروكيماويات يشكل %25 وهو النشاط الخسران، كما اوضح رئيس مجلس الادارة، فكيف ستحققون %10 الى %12 ارباحاً في عهد الانهيار الاقتصادي وفي جزء من مصانع «داو» وهي المصانع الخسرانة؟

    اما عن دراساتكم فكلها وبالعربي الفصيح (وبلغة فؤاد باشا) تبل وتشرب ميّتها لانها دراسات قيمت الصفقة قبل الانهيار الاقتصادي وبالتالي فهي لا تعبر عن الواقع الذي نعيشه الآن!.

    أتحداكم أتحداكم ان تأتوا بدراسة اقتصادية وعلى ضوء الوضع الحالي تؤيد كلام ارباح الـ %10 والـ %12 الفالصو! والله اتحداكم!.

    الأستاذة مها قالت ايضاً (ان الكويت مستفيدة في الوفرة في الانتاج النفطي الكويتي لتقديم صناعة جديدة مثل الاثيلين والاثيلين جلايكول والبولي اثيلين ترافيثيلين وغيرها).

    وهنا مصيبة المصائب الست مها وعمنا فؤاد باشا المستشار والتي من بعدها لا ادري كيف سنؤمنها على مليارات الدولارات في داو وغير داو!.

    المواد التي تحدثت عنها لا تنتج من النفط كما ادعت في ردها بل تنتج من الغاز الطبيعي والكويت تعاني شح الغاز الطبيعي والادلة كثيرة تذكرون يوم انكر المسؤولون بتصريح فاروق الزنكي وجود غاز طبيعي بالكويت وانكر فاروق نفسه ما قاله حينما هاجمناهم على بوقة المصفاة، هم يقولون اننا لا نملك غازاً طبيعياً بكثرة فكيف سنصنع هذه المواد؟

    هم حاولوا استيراد الغاز من قطر وإيران وفشل المشروعان واليوم في ظل اعترافاتهم وافعالهم التي تدلل على شح الغاز كيف سننتج هذه المواد؟ وهل تحاولون تضليلنا يوم ربطتم هذه المواد بالنفط على الرغم من ان لا علاقة لها بها؟

    وكيف سنتقابل بعضو منتدب للبتروكيماويات لايعرف بأي مادة اولية تنتج هذه المشتقات؟

    بل قد يكون مراوغة لعلمه بان اغلب الناس لاتفهم ماتقوله وربط انتاج هذه المواد بوفرة النفط على الرغم من انها لا تنتج من النفط بل الغاز!

    السيدة مها (فخورة) تقول انها ومن خلال صفقة «داو» تكون قد استحوذت على يونيون كاربيد!

    يونيون كاربيد هي الشركة والتي ادى تسرب الغاز من مصنعها في بوبال بالهند عام 84 الى مقتل 3500 شخص بسبب استنشاق الابخرة السامة الناتجة من هذا التسرب بالاضافة الى 15 الفاً توفوا منذ ذلك الحين بسبب السرطان وامراض أخرى!

    في عام 89 دفعت يونيون كاربيد 470 مليون دولار تعويضا لضحايا الكارثة في مايو 2005 طلبت وزارة الكيماويات والمخصبات الهندية في المحكمة العليا بولاية ماديا براديش حيث تقع بوبال ان تأمر بان تدفع «داو» وديعة قيمتها 22 مليون دولار لتكاليف العلاج والتطهير!

    مبروك عليك ياست مها شركة يونيو كاربيد وقضايانا المنظورة امام المحاكم الهندية والامريكية وجمعية اعداء «داو» ويونيون كاربيد والتأبين السنوي الذي يقام لضحايا بوبال والملايين التي ستدفعينها للحكومة الهندية ولضحايا الكارثة! مبروك عليها الست مها! مبروك، علينا فؤاد باشا! ومبروك علينا تسييل اصول القطاع النفطي في اكبر ازمة اقتصادية عالمية تمر بها البلد بناء على اوامر متنفذ كبير في مطار الكويت أعطاها ونفذها ابطال سنوات ضياع الكويت!

    وتستمر المعركة!


    (مقال بجريدة الوطن بقلم : المحامي نواف سليمان الفزيع
    تاريخ النشر 16/12/2008)


    ولا تعليق سوى العنوان ..!!
     
  2. فرحان العجمي

    فرحان العجمي رئيس نقابة عمال شركة صناعة الكيماويات البترولية أعضاء الشرف

    488
    0
    16
    جزاك الله خير على النقل يا تكانه ....

    السؤال .. المسؤليه تقع علي منو بهالشراكه المشبوهه؟؟

    هل علي شركتنا ؟؟

    او علي المؤسسه ؟؟

    او علي المجلس الاعلي للبترول ؟؟
     
  3. بدوي عامل

    بدوي عامل بـترولـي نشيط

    59
    0
    0
    اريد اعرف هذا المتنفذ اللي اعطا اوامره قبل مغادرة المطار ؟؟؟

    تكفون واحد شجاع ويعطيتنا اسمه ؟؟؟
     
  4. المرعب

    المرعب بـترولـي نشيط جدا

    196
    0
    0
    كلام خطير جدا

    شسالفه خلصنا من المصفاة الرابعه دخلنا بداو كيماكل ياجماعه هالديره ماتخلص من المشاكل

    ابي اعرف يعني شنو بيصير علينا اذا انهارت داو اكيد بيحوشنا طشار

    الله يجيب العواقب سليمه
     
  5. تكانه

    تكانه بـترولـي نشيط

    104
    0
    0
    مرررررحبا..

    اشكركم على التعليق .. وآسف على التأخير بالرد .. والعتب على ( السبيكه ) ..!!:D


    بوحمد..


    جميع ما سبق ..:rolleyes:



    بدوي عامل



    السالفه يبيلها زلم ..!! :cool:




    المرعب



    الجواب ( مرعب ) ..!! :confused:
     
  6. تكانه

    تكانه بـترولـي نشيط

    104
    0
    0
    الزاويه الثانيه..

    ملا حسين: اصول المشاركة مع داو تعتبر من الفئة الاولى عالميا طبقا لتصنيف الشركات الدولية

    قالت شركة صناعة الكيماويات البترولية ان اصول المشاركة التي وقعت اتفاقية بشأنها مع شركة داو كيميكال الامريكية تعتبر من الفئة الاولى عالميا طبقا لتصنيف الشركات الدولية.

    واوضحت رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب في شركة صناعة الكيماويات البترولية مها ملا حسين لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان هذا يعود لما تتمتع به شركة داو من قدرة تكنولوجية وخبرة طويلة في صيانة واستغلال المصانع لتعظيم الفائدة منها على مدى السنوات الماضية.

    واكدت ان شركة داو حرصت على ان تشارك في العديد من دراسات المقارنة العالمية التي تجريها المكاتب العالمية المتخصصة مع الشركات المنافسة وذلك للتأكد من تنافسية اصولها وتنفيذ برامج وخطط التطوير التي تكفل لها الاستمرار في مراكز الرياده عالميا في العديد من النواحي التشغيلية سواء من حيث الصيانة او التكلفة او استغلال الاصول او الصحة والسلامة والبيئة او تاهيل وكفاءة العاملين وغيرها من الامور.

    وقالت ان النتائج المتعلقة بهذه الاصول تعتبر بمثابة تاكيد لمدى تنافسية هذه الاصول في مواقعها اقليميا وعالميا وقد اكدت هذه الدراسات التي تمت في عامي 2006 و2007 على وجود جميع اصول شركة داو ضمن نطاق المشاركة في فئة تنافسية عالية.

    وبينت ملا حسين انه قد تم الاشادة بهذه المشاركة من قبل المحللين الماليين والاقتصاديين العالميين الذي اعتبروا ان تكلفة الصفقة عادلة للطرفين ومناسبة مع حجم الاستثمار مشيرة الى ان ما جاء في تقرير مجموعة اكسفورد بيزنيس جروب المنشور في احدى الصحف المحلية لا يعدو كونه نقلا عن ما ورد في بعض الصحف وليس تعليقا على هذه المشاركة.

    واضافت ان شركة (كي-داو) التي ستنشأ نتيجة المشاركة بين الطرفين ستحتل مركزا مرموقا كأحد ملاك تقنيات تكنولوجيا التصنيع في صناعة البولي اوليفينات بحيث ستمتلك مجموعتها الخاصة من التقنيات التكنولوجية التي طورتها شركة داو سواء المتوفرة للترخيص وغيرالمتوفرة للترخيص لاطراف اخرى.

    واشارت الى ان شركة كي-داو ستمتلك تقنيات متطورة من خلال الشركة المتخصصة بالتقنيات يونيفيشن وتنتشر عالميا بشكل متميز من حيث الاستخدام من قبل شركات تصنيع متعددة. وقالت ان الشركة تمتلك التكنولوجيا الخاصة بها تحت مسمى (داولكس) والتي تعتبر تكنولوجيا رائدة غير متوفرة تجاريا للترخيص لاطراف اخرى مبينة ان المستخدمين العملاء في اوروبا وامريكا يطلبون مواد اكثر جودة وتميزا من العملاء في المناطق الاخرى مما يجعل التميز التكنولوجي عن المنافسين قدرة تنافسية عالية الاهمية. واكدت ان المشاركة تتمتع بامتلاك احد اهم واكثر تكنولوجيا تصنيع البولي بروبيلين بحيث لا يقتصر امتلاك التكنولوجيا على استخدامها في مرافق التصنيع لانتاج البولي بروبيلين بل تمتلك نشاطا تجاريا لترخيص تقنيات تصنيع البولي بروبيلين كما يتم تصنيع وبيع المواد الحفازة المستخدمة في تصنيع البولي بروبيلين عالميا.

    وطبقا للاتفاقية الموقعة من قبل شركة صناعة الكيماويات البترولية التابعة لمؤسسة البترول الكويتية سوف تكون هذه الشركة مالكة لنسبة 50 في المئة من شركة كي- داو التي سيتم انشاؤها بين الطرفين والتي يبلغ رأسمالها 15 مليار دولار بينما تعود النسبة الباقية لشركة داو كيميال.
     
  7. تكانه

    تكانه بـترولـي نشيط

    104
    0
    0
    راي محايد ..

    عالم اليوم حصلت على الوثيقة الأخطر.. والسبب التكلفة العالية والمنافسة والشروط البنكية


    البنوك العالمية نصحت «البترول» بعدم الاستثمار في «كي داو»..!


    حصلت «عالم اليوم» على وثيقة «محضر اجتماع» برئاسة مؤسسة البترول الكويتية خلال الفترة من 16- 17 أكتوبر2008 في بريطانيا بحضور مكتب الاستثمار الكويتي وبنك مورغان ستانلي وكرديت سويس للأوراق المالية والبنك الالماني «البنك المركزي الالماني «لمناقشة كي داو» من جميع الجوانب الاقتصادية والتسويقية والمالية واظهر الاجتماع بأن المشروع لم يحظ بقبول المجتمعين خصوصا فيما يتعلق بالحروب الاقتصادية والمردود المتوقع وواقع الاسواق العالمية لهذه المنتجات. وقد اشار مكتب الاستثمار الكويتي في لندن الى أن هناك بطئاً في سوق السندات الحالية وان اداء الشركات متدن، مؤكداً في الوقت ذاته وجود تباطؤ قد يستمر لمدة ثلاث سنوات وان سوق العملات غير واضح ومضطرب.
    من جانبها اشارت المكاتب والبنوك الاستشارية ومنها البنك الالماني وكرديت سويس للأوراق المالية وبنك مورغان ستانلي إلى ان الطلب العالمي على المنتجات البتروكيماوية والبلاستيك سوف ينخفض من 5 إلى 10% وان الطلب ايضاً سيصبح أضعف واقل على البولي ايثلين مشيرين إلى انه في حال كانت التكلفة عالية فإنه من الصعب الدخول في منافسة مع الأسواق الآسيوية أو الصينية خصوصا وانه لا احد في الولايات المتحدة يريد بناء مصانع كيماوية.
    وأشار المجتمعون إلى انه اذا ما تغير السوق الحالي فإن شركة «داو» سوف تتأثر بشكل كبير وان سعر أسهم «الداو» سوف تتدهور.
    واختتم المجتمعون توصياتهم لمؤسسة البترول الكويتية لتجنب الاستثمار في «كي داو» بسبب التكلفة العالية، والزيادة المتوقعة للأسواق المنافسة مثل الصين، وبدء انكماش الدورة البتروكيماوية، والتراجع طويل المدى المتوقع لهذه المنتجات، بالإضافة إلى ان الشروط البنكية القاسية التي سوف تتعامل معها، محذرين المؤسسة من الاعتماد على التمويل الخارجي.

     
  8. تكانه

    تكانه بـترولـي نشيط

    104
    0
    0
    رصاصة الرحمة ..!!

    الآن: المحرر المحلي
    28/12/2008

    عقد مجلس الوزراء اجتماعا استثنائيا ظهر اليوم في ديوان سمو رئيس مجلس الوزراء في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ ناصر محمد الأحمد الصباح.
    وقال نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء فيصل محمد الحجي بو خضور في تصريح صحفي عقب الاجتماع ان مجلس الوزراء قد عبر في مستهل اجتماعه عن ادانة وشجب دولة الكويت الشديدين للممارسات الاجرامية التي ترتكبها القوات الاسرائيلية ضد أبناء الشعب الفلسطيني الشقيق في غزة والتي أسفرت عن سقوط مئات من الضحايا الأبرياء من الشهداء والجرحى وقد طالب مجلس الوزراء مجلس الأمن بالاضطلاع بمسؤولياته بالتحرك الفوري للوقوف بحزم أمام استمرار هذه المجازر الاسرائيلية بحق المدنيين العزل ووضع حد لهذه الممارسات الوحشية والانتهاكات اللاانسانية والكفيلة بوقف العنف ونزيف الدم والحفاظ على أرواح الأبرياء والعمل بكل جدية من أجل تحقيق السلام العادل والشامل والدائم في المنطقة وقد كلف مجلس الوزراء الجمعية الكويتية للهلال الأحمر بمباشرة العمل من أجل تأمين المساعدات والمعونات اللازمة لمساعدة الأخوة الفلسطينيين على مواجهة آثار هذه الجريمة البشعة وتخفيف معاناتهم.
    هذا وقد استعرض مجلس الوزراء قرارات المجلس الأعلى للبترول في اجتماعه رقم (84) بتاريخ 24 نوفمبر 2008 والتي تضمنت الموافقة على المشاركة في شركة داو كيميكال (مشروع شروق). وقد تدارس مجلس الوزراء كافة الأبعاد والجوانب المتعلقة بهذا الاتفاق من النواحي القانونية والمالية والفنية والاقتصادية وما تم اتخاذه من خطوات ومراحل في اطار اقرار وتمويل هذه الاتفاقية وفقا للاجراءات القانونية الصحيحة وفي هذا الصدد فان مجلس الوزراء ي يؤكد على نزاهة وكفاءة أبنائنا في القطاع النفطي الذين شاركوا في اعداد الدراسات الخاصة بهذا المشروع على مدى الشهور والسنوات السابقة وأنهم فوق مستوى الشبهات كما يؤكد على الدور المهم الذي يضطلع به المجلس الأعلى للبترول وينوه بالعطاء المخلص والجهود المشكورة التي يقوم بها الأخوة أعضاء المجلس والتي هي دائما موضع تقدير وثقة مجلس الوزراء ويرفض أي اساءة لأي منهم أو مساس بكرامتهم ونزاهتهم كما يسجل كل الشكر والتقدير على اجتهادهم الطيب وما بذل من جهود كبيرة في اعداد هذا المشروع والتأكيد على مقاصده الايجابية.

    كما يوضح مجلس الوزراء بأن هذا المشروع حظي بدراسة متعمقة تناولت كل الأبعاد الفنية والقانونية والاقتصادية وشاركت فيه اللجنة الوزارية للشؤون القانونية وادارة الفتوى والتشريع كما تم استطلاع وجهات نظر المتخصصين لاستخلاص الصورة النهائية بكل حيادية وموضوعية واذ يؤكد مجلس الوزراء أهمية هذا المشروع وجدواه في ظل الظروف الطبيعية المعتادة الا أن المحذور الذي يراه المجلس يتمثل في المتغيرات الهائلة التي يشهدها الاقتصاد العالمي في هذه المرحلة والتي صاحبها انخفاض شديد في أسعار البترول بنسب غير مسبوقة وانخفاض شديد في الطلب عليه وتقديرا لتداعيات الأزمة الاقتصادية المتلاحقة والتي لايمكن التنبؤ بحدود آثارها على المدى الزمني المنظور ولا بحجم اسقاطاتها السلبية على مختلف المؤسسات والشركات العالمية وأصولها ومعدلات أدائها وبالتالي فان الاستمرار في عقد هذه الصفقة في هذا التوقيت ينطوي على قدر كبير من المخاطرة وعليه فان مجلس الوزراء ومن منطلق المسؤولية وحرصه على ممارسة صلاحياته الدستورية والقانونية في هيمنته على مصالح الدولة قد اتخذ قراره بالطلب من المجلس الأعلى للبترول بمباشرة الاجراءات اللازمة لالغاء التعاقد مع الشركة المشار اليه وفقا للاطار القانوني السليم وبما يحفظ حقوق الدولة ومصالحها. وإذ يرحب مجلس الوزراء بالتفاعل الايجابي الشعبي مع كل ما يطرح من مشروعات حيوية تحقق مصلحة الوطن والمواطنين ويتقبل بصدر رحب كافة صور النقد الموضوعي البناء الذي يهدف للتوصل الى أفضل التصورات والحلول فانه يرفض مظاهر التسييس في التعامل مع مثل هذه المشروعات الحيوية والمبالغة في الشحن الاعلامي السلبي الذي يضر بمصالح البلاد ويعيق التنمية فيها وينال من جهود العاملين في مؤسسات الدولة المختلفة.
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة