قصة الشاعر محسن الهزاني و محبوبته هيا (( قصة حقيقية ))

الكاتب : بن عامر | المشاهدات : 20,557 | الردود : 10 | ‏29 نوفمبر 2008
  1. بن عامر

    بن عامر بـترولـي خـاص

    1,159
    0
    0
    k.o.c
    kuwait
    كان الشاعر محسن بن عثمان الهزاني وهو شاعر الحريق وهي ديره( وهي بلده تبعد عن جنوب الرياض 30 كيلو متر ) كان مولع ببنت اسمها( هيا) وكان جمالها وحسنها باهر.
    ولحرص والدها عليها اسكنها في (روشن) والروشن كما تعلمون غرفه تكون في أعلى البيت خوفا عليها من أن ترى الشاعر محسن أو يراها فيقعا في الغرام حيث اشتهر هو أيضا بوسامة وشجاعة نادرتين وشهرة واسعة بين النساء.

    وعين لهيا خادمة ومشاطه تزورها على فترات للعناية بها وتمشيط شعرها.

    فعلم محسن بجمالها وعرف مكانها فقرر إن يصعد إليها في روشنها العالي الذي يصعب الوصول إليه وقام يراقب البيت لكي يجد له مصعدا لروشن هيا.

    وجد محسن أن الروشن له منفذ صغير يدخل منه الماء عن طريق ساقية القصر من بئر قريبه فلم يجد طريقه غير النزول إلى البئر وصار يتعلق بحبال الغروب اللي تسحبها السواني حتى دخل إلى القصر وكان له ما أراد وجلس هـناك ثلاث أيام ولم يعلم احد بوجوده

    وفي رابع يوم سمع صوت إقدام ألمشاطه قادمة لكي تمشط ذوايب هيا. وإثناء تمشيطها لذوايب الحسناء (هيا) قامت تغني وترد هالبيت:

    أصفر على اصفر ليت محسن يشوفه
    ============== توّه على حد الغرض ما بعد لمس

    وعند سماع محسن الهزاني لبيت ألمشاطه طلع وقال:

    أربع ليالي مرقدي وسط جوفه
    ============== البارحة واليوم وأمس وقبل أمس


    وهرب وكان رفاقه قد افتقدوه ، ولما أتاهم حاولوا يعرفون منه أين هو طول هذه ألمده لكنه لم يجيبهم وكان احدهم ذكيا ولما لمح البرق قال هذا البرق يشبه مبسم هيا. فانشد محسن الهزاني قائلا:ٍ


    قالوا كذا مبسم هيا .. قلت لا لا
    ============== بين البروق وبين مبسم هيا .. فرق
    ويالله .. بنوٍ مدلهم الخيالا
    ============== طافح ربابه .. مثل شرد المها الزرق
    لا جا على البكرين بنا الحلالا
    ============== ولاعاد لا يفصل .. رعدها عن البرق
    يسقي غروسٍ .. عقب ماهي همالا
    ============== وحط الحريق ديار الاجواد .. له طرق
    يسقي نعامٍ .. ثم يملا الهيالا
    ============== ويصبح حمامه ساجعٍ .. يلعب الورق
    جريت إنا صوت الهوى .. باحتمالا
    ============== في وسط بستانٍ .. سقاه أربع فرق
    طبّيت مع فرعٍ .. جديد الحبالا
    ============== وظهرت مع فرعٍ .. تناوح به الورق
    روشن هيا .. له فرجتينٍ شمالا
    ============== وبابٍ على لقبله .. وبابٍ على الشرق
    مبسم هيا .. له بالظلام اشتعالا
    ============== بين البروق .. وبين مبسم هيا فرق
    برقٍ تلالا .. بأمر عز الجلالا
    ============== وأثره جبين صويحبي .. واحسبه برق
    يا شبه صفرا .. طار عنها الجلالا
    ============== طويلة السمحوق .. تنزح عن الدرق
    له ريق .. أحلى من حليب الجزالا
    ============== وأحلى من السكر .. إلى جاء من الشرق
    حنيت إنا .. حنة هزيل الجمالا
    ============== ينقض ردي الخيل .. قد حسه الفرق
    ويا قلته .. في عاليات الجبالا
    ============== ماها قراح .. مير من دونها غرق
    ماعاد للصبيان .. فيها احتمالا
    ============== من كود مرقاها يديهم .. غدن طرق
    قالوا تتوب من الهوى .. قلت لا لا
    ============== إلا إن تتوب .. ارماح علوى عن الزرق
    قالوا تتوب من الهوى .. قلت لا لا
    ============== إلا إن يتوبون .. الحناشل عن السرق
    قالوا تتوب من الهوى .. قلت لا لا
    ============== إلا إن تتوب الشمس .. عن مطلع الشرق​
     
  2. نجديه وملامحي حايليه..

    نجديه وملامحي حايليه.. بـترولـي خـاص

    1,033
    0
    0
    يابختها .. :rolleyes:


    ولو اني ما أصدق ان في حب كذا ..


    خصوصا" الأيام هذي .. أتوقع على أيام الشاعر بس ..


    تسلم ايدك خيو على هالقصة و القصيده الحلوة ..



    تقبل مروري مسبوق بإحترامي ..
     
  3. FCC

    FCC بـترولـي نشيط جدا

    250
    0
    0
    شكرا على الموضوع الرائع , أحب أضيف اضافه بسيطه اذا سمحتلى

    اولا نبذه عن الشاعر محسن الهزانى ,

    هو محسن بن عثمان الهزاني من امراء بلدة (الحريق) وهى قريه من قرى نجد , ولد في النصف الأخير من القرن الثاني عشر الهجري , وتوفى مابين 1240 – 1248 للهجره على اختلاف الروايات .
    ومحسن الهزانى امير شعراء الغزل والمجدد المطور في نمط القصيدة النبطية فهو أول من أدخل نظام القافيتين على الشعر النبطي خارجاً بذلك القاعدة الهلالية بالنظم حيث كان الشعراء قبلة يعتمدون طريقة بني هلال بالنظم على قافية واحدة فأدخل الهزاني بحر المسحوب ذو القافيتين الملزمتين وتم الإعتماد على هذا الشكل بعده .. كقوله :



    من ناظري دمعي على الخد مسكـوب ... ومن الحوادث شاب راسي وأنا شـاب

    لا لـذ لـي زادٍ ولا حلـو مشـروب ... ولا لموق العين طيـب الكرى طـاب

    لا شك ما يجـري على العبد مكتـوب ... طـول الزمـان وكل شيٍّ له أسبـاب

    وأنا سبب قتلي ضحى شفت رعبـوب ... يضحك ويومي لي وهو من ورى الباب

    من قبل شوفـي له وأنا كـان أبتـوب ... ومتـركٍ عني هـوى تلـع الأرقـاب




    وأدخل الهزاني على الشعر النبطي النظم ( المروبع ) لكل بيت أربع أشطر مستخدماً فيه الجناس اللفظي تلويناً للشعر النبطي وزخرفةٍ له ورغم أن بعض النقاد عابوا عليه ذلك على أساس أنه أفسد بساطة هذا الأدب إلاَّ أن الهزاني نجح نجاحاً كبيراً وعظيماً بهذا التلوين وسار على نهجه الكثيرون من شعراء عصره وكل من جاء بعدهم .. كقوله :



    أهيم وأصعـد مرقب الغـي وارقـا ... وأنوح من فرط الجـوى نوح ورقـا

    واليا كتمت السـد عن حضر ورقـا ... إبـداه ذارف دمع عينـي اليا سـاح

    طفلٍ نشا ما شيـف مثلـه ولا شهـد ... لا خمر لا تريـاق ريحـه ولا شهـد

    لا خذ شفنـا مثـل خـده ولا شهـد ... ولا شممنـا مثـل ريحـه بالأريـاح

    لا أبهى ولا أجمل من ظبيٍّ اليا أقبـل ... لا قفا خنين الجيب يمشـي واليا أقبـل

    لا أهوى حدن غيره ولا أرضا ولا أقبل ... لو كان عن عيني لذيذ الكرى انـزاح



    ويعاب عليه بعض قصائده الاباحيه , رغم انه لم يكن يستخدم الكلمات الشاذه والغير مقبولة السماع .. كقوله :


    حـج الحجيـج وكلـهم لـه يلبـون ... وأنـا بـدار مـورد الخـد لبيــت

    فيلا جـو باركـان بيتـه يطوفـون ... والتجـوا الحجـاج بمـوادع البيـت

    وادعت من داره حجاجـه كما النـون ... وأبكي وبأطـراف الجدايـل تلويـت

    ولا جـو للكعبـة بنصـحٍ يحبــون ... أنـا لثغـر مـورد الـخـد حبيـت

    أحرمـت يوم الفـوز ألبـي لمزيـون ... صافي البياض وغفـر ما كان زليـت



    يذكر فى هذا القصيده مناسك الحج كاملة وكيف أنه أدى هذه المناسك في بيت محبوبته وكأنه يحج إليها !!



    رغم هذا الا ان بعض الرواة يذكرون حكاية تتنافى تماماً مع واقع شعره وإباحيته . . . يقولون إن أحدهم كان يصلي بمسجد ( الحريق ) فجراً وبعد الفراغ من الصلاة التفت فإذا بالهزاني على يمينه يدعي ويبتهل رافعاً كفيه للخالق عز وجل ودموعه تنهمر خشوعاً . . . فدقق الرجل النظر فإذا هو الهزاني فانتظر حتى خرج من المسجد فتبعه وبادره بالقول . . . ألست أنت الهزاني ؟ . . . فأجابه الهزاني نعم . . . فقال الرجل . . . ألست أنت الذي تقول بشعرك كذا وكذا وذكر بعض إباحيته . . . فقال الهزاني . . . نعم . . . فقال الرجل . . . وما الذي رأيته ؟ . . . فقال الهزاني . . . يعلم الله أنني لم أفعل مما قلت شيئاً يسألني الله عنه . . . إنما هي روحي والخيال . . . وكثير من الشعراء يقولون ما لا يفعلون
    وقد أكد الكثيرون هذه الرواية كما أكد الهزاني ذلك بإحدى قصائده حين قال :


    ذا قول من لا شيـف وسط الزلايـب ... ولا مشـا في ساحة الجـار كالذيـب

    ابن الـذي ما داس بالعمـر عايـب ... شم العرانيـن العصـات الشخانيـب


    وهذا دليل عفته وتساميه وترفعه عن كل ما يخدش العرض رغم صراحة غزلياته الإباحية وكثرة لهوه في قصائده
    ولم تكن تنقص الهزاني الحكمة والموعظة في شعره الذي لا يخلو من لمسات إيمان راسخ يدل على أن صاحبه يخاف خالقه كقوله :


    غنى النفس معروفٍ بترك المطامـع ... وليـس لمـن لا يجمـع الله جامـع

    ولا مانـعٍ لمـا يعطـي الله حاسـد ... ولا صـاحـبٍ يعطيـك والله مانـع

    ولا للفتـى أرجا من الديـن والتقـا ... وحلمٍ على المجرم وحسن التواضـع

    فما فات من الافوات ماهو براجع ... وصبرٍ على الفايت ولو راس ماغل

    فهل تدفع البلوى وهل يمنـع القضـا ... فمـا للـذي يأتـي مـن الله دافـع



    والروايه التى ذكرت عن ( هيا ) وكيف انه تسلل ودخل عليها يقال انها غير دقيقه وعبثت بها السنة الرواه والقصد منها تشويه صورته والله اعلم .

    وجل قصائد عبد المحسن الهزانى تدور على الغزل في شبابه والتوبة في شيخوخته وبعض الرثاء والمراسلات .. ولايوجد قصيدة مدح سوى واحده في الشيخ وطبان الدويش شيخ مطير.

    من اجمل قصائد محسن الهزانى قصيدة الاستسقاء وقصتها انه مرت على بلدته ( الحريق ) سنة قحط فخرج الناس لصلاة الإستسقاء دون علم محسن و لم يجدوا نصيبا من هذه السحب التي في السماء و مرة أخرى خرجوا للإستسقاء وكان معهم محسن ولكن قالوا ( أنت شاعر ولك قصايد بالغزل ، ما يصلح ) - اللهجة عامية , فأسرها محسن في نفسة , و من الغد أمر كبار السن و أهل الخير و التقوى بالخروج معه , و مر بالطريق على المطوع ( مدرس القرآن للصغار ) و أخذ معه صغار إلى الصحراء و قال لهم : ( أنا أبي أدعي و أنت أمنوا ) أي قولوا آمين .
    وأنشد هذه الابيات الرائعه :

    دع لذيذ الكرى وانتبه ثم صل ... واستقم في الدجى وابتهل ثم قل
    يا مجيب الدعاء يا عظيم الجلال ... يا لطيف بنا دائمٌ لم يزل
    واحدٌ ماجدٌ قابضٌ باسطٌ ... حاكمٌ عادلٌ كل ما شاء فعل
    ظاهرٌ باطنٌ خافضٌ رافعٌ ... سامعٌ عالٌمٌ ما بحكمه ميل

    الى اخر القصيده


    ويقال ان المدينه امطرت لثلاث ليال متواصله .


    نقلته لكم ( بتصرف ) بسيط :)




    -











     
  4. بن عامر

    بن عامر بـترولـي خـاص

    1,159
    0
    0
    k.o.c
    kuwait
    يا هلابك أختي الكريمة و شكرا لمرورك الجميل تقبلي تقديري و احترامي .
     
  5. العابر

    العابر بـترولـي خـاص

    شكرا اخي بن عامر عالقصه الجميله
     
  6. بن عامر

    بن عامر بـترولـي خـاص

    1,159
    0
    0
    k.o.c
    kuwait
    أخي الكريم fcc أشكرك جزيل الشكر على المعلومات التي أثرت الموضوع بشكل كبير وتقبل خالص شكري و تقديري .
     
  7. بن عامر

    بن عامر بـترولـي خـاص

    1,159
    0
    0
    k.o.c
    kuwait
    العفو طال عمرك و لاهنت على مرورك الكريم .
     
  8. رحال

    رحال بـترولـي مميز

    586
    0
    0
    يسألني كيف غلاته عندي تكون !!!

    ما نشد نفسه قبل سؤاله ... ليش عيوني ما تشوف غيره عيون !!!

    احترامي المتواضع
     
  9. بن عامر

    بن عامر بـترولـي خـاص

    1,159
    0
    0
    k.o.c
    kuwait
    حياك الله أخي الكريم و صح لسانك .
     
  10. om 3zooz

    om 3zooz بـترولـي نشيط جدا

    262
    0
    0
    engineerah
    q8
    شكرا على القصه الجميله ولو ان قاعد في بيت المرى 4 ايام شيسوي وشيتطمش عليه هههه :) صج ومن الحب ما قتل
     
  11. بن عامر

    بن عامر بـترولـي خـاص

    1,159
    0
    0
    k.o.c
    kuwait
    يا هلا بأم عزوز و مشكورة على مرورك الجميل .
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة