قصة اسلام الجراح الفرنسي موريس بوكاي

الكاتب : VIP OIL | المشاهدات : 477 | الردود : 2 | ‏2 نوفمبر 2008
  1. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    طبيب فرنسي رئيس قسم الجراحه في جامعه باريس اعتنق الاسلام عام1982م
    يعتبر كتابه (التوراة والقران والعلم) من اهم الكتب التي درست الكتب المقدسة على ضوء المعارف الحديثة.
    وله كتاب (القران الكريم والعلم العصري) منحته الاكاديميه الفرنسية عام1988م جائزة في التاريخ.

    يقول بوكاي: ان اول ما يثير الدهشة في روح من يواجه نصوص القران لاول مره هو ثراء الموضوعات العلميه المعالجه وفى حين نجد في التوارة _الحاليه_ اخطاء علميه ضخمة لاينكشف في القران اي خطأ.

    ولو كان قائل القران انسانا فكيف يستطيع في القرن التاسع ان يكتب حقائق لا تنتمي الى عصره..

    " ليس هناك تفسير وضعي لمصدر القران" من كتابه ( دراسة الكتب المقدسه على ضوء المعارف الحديثة)
    د. موريس بوكاي صفحة 145

    من هو الجراح الفرنسي موريس بوكاي؟؟
    !انه شامة فرنسا ورمزها الوضاء..
    فقد ولد من ابوين فرنسيين وترعرع في الديانة النصرانيه وانهى تعليمه ليتخرج من كليه الطب ويرتقى حتى اصبح اشهر وامهر جراح عرفته فرنسا الحديثة..


    فحص فرعون مصر..
    كان من مهارته في الجراحه قصة عجيبة قلبت له حياتة وغيرت له كيانه..
    اشتهر عن فرنسا انها من اكثر الدول اهتماما بالاثار والتراث..
    وفي عام 1981م طلبت فرنسا من مصر استضافه مومياء (فرعون مصر) واحضرت المومياء الى فرنسا..




    وتم نقلها الى الى جناح خاص في مركز الاثار الفرنسي ليبدأ بعدها اكبر علماء الاثار في فرنسا واطباء الجراحة والتشريح في دراسة تلك المومياء وكان رئيس الجراحين والمسؤول الاول عن دراسة هذه المومياء الفرعونية هو البروفيسور موريس بوكاي..

    كان المعالجون مهتمين في ترميم المومياء بينما كان اهتمام رئيسهم (موريس بوكاي) مختلف عنهم للغاية فلقد كان يحاول ان يكتشف كيف مات هذاالملك الفرعوني وفي ساعة متاخره من الليل.. ظهرت نتائج تحليلة النهائية .. لقد كانت بقايا الملح العالق في جسده اكبر دليل على انه مات غريقا..!!

    وان جثته استخرجت من البحر بعد غرقة فورا ثم اسرعوا بتحنيط جثته لينجو بدنه!

    لماذا بقيت جثة فرعون للآن..؟
    لكن ثمة امر غريبا مازال يحيره وهو كيف بقيت هذه الجثة دون باقي الجثث الفرعونية المحنطه اكثر سلامة من غيرها رغم انها استخرجت من البحر..

    كان موريس بوكاي يعد تقريرا نهائيا كان يعتقد انه اكتشاف جديدا ... حتى همس احدهم في اذنه قائلا: لاتتعجل فان المسلمين يتحدثون عن غرق هذه المومياء..

    ولكنه استنكر بشدةهذا الخبر واستغربه فـ هذا الاكتشاف لا يمكن معرفته الا بتطور العلم الحديث وعبر اجهزة حاسوبية حديثة بالغة الدقه فقال له احدهم : ان قرآنهم الذي يؤمنون به يروي قصة عن غرقه وعن سلامة جثته بعد الغرق..!

    كيف هذا يكون وهذه المومياء لم تكتشف اصلا الا في عام 1898م اي قبل مائتي عام تقريبا بينما قرانهم موجود قبل اكثر من الف واربعمائه عام؟!

    امر محير

    جلس موري بكاي ليلته محدقا بجثمان فرعون يفكر بامعان عما همس به صاحبه له من ان القران يتحدث عن نجاة هذه الجثه بعد الغرق .. بينما كتابهم المقدس (انجيل متى و لوقا) يتحدث عن غرق فرعون اثناء مطاردته لسيدنا موسى عليه السلام دون ان يتعرض لمصير جثمانه البته..

    لم يستطع ان ينام وطلب ان ياتوا له بالتوراة فاخذ يقرأ في (سفر الخروج) من التوراة ...
    بقي حائرا .. فحزم امتعته وقرر ان يسافر الى المملكة العربية السعوديه لحضور مؤتمر طبي يتواجد فيه جمع من علماء التشريح المسلمين..

    "ينطق بلسان الاسلام"

    وهناك كان اول حديث تحدثه معهم عما اكتشفه من نجاة جثة فرعون بعد الغرق.. فقام احدهم وفتح له المصحف واخذ يقرأ له
    قوله تعالى: " فاليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آية وان كثيرا من الناس عن اياتنا لغافلون" يونس:92

    لقد كان وقع الاية عليه شديدا..
    ورجت له نفسه رجة جعلته يقف اما الحضور ويصرخ باعلى صوته: " لقد دخلت الاسلام وآمنت بهذا القران" ونطق الشهادتين.

    رجع موريس بوكاي الى فرنسا بغير الوجه الذي ذهب به.. وهناك مكث عشر سنوات ليس لديه شغل يشغله سوى دراسة مدى تطابق الحقائق العلميه والمكتشفة حديثا مع القران الكريم، والبحث عن تناقض علمي واحد مما يتحدث به القران ليخرج بعدها بنتيجه
    قوله تعالى: "لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد" فصلت:43

    كان من ثمرة هذه السنوات التي قضاها ان خرج بتاليف كتاب عن القران الكريم هز الدول الغربيه قاطبة ورج علماءها رجا لقد كان عنوان الكتاب( القران والتوراة والانجيل والعلم.. دراسه الكتب المقدسه في ضوء المعارف الحديثة)..
    فماذا فعل هذا الكتاب؟؟؟!!



    قال تعالى:

    ﴿ فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ ءَايَةً وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ عَنْ ءَايَاتِنَا لَغَافِلُونَ ﴾
    (يونس:92).

    و لقد ذكر موريس بوكاي ما نصه و جاءت نتائج التحقيقات الطبية لتدعم الفرضية السابقة، ففي عام 1975جرى في القاهرة انتزاع خزعة صغيرة من النسيج العضلي ،بفضل المساعدة القيمة التي أسداها ألأستاذ Michfl Durigon . و أظهر الفحص الدقيق بالميكروسكوب حالة الحفظ التامة لأصغر الأجزاء التشريحية للعضلات، و تشير إلى أن مثل هذا الحفظ التام لم يكون ممكناً لو أن الجسد بقي في الماء بعض الوقت ، أو حتى لو أن البقاء خارج الماء كان طويلاً قبل أن يخضع لأولى عمليات التحنيط . و فعلنا أكثر من ذلك و نحن مهتمون بالبحث عن الأسباب الممكنة لموت فرعون
    جرت الدراسات الطبية ـ الشرعية للمومياء بمساعدة Ceccaldi مدير مخبر الهوية القضائية في باريس و الأستاذ Durigon و سمحت لنا بالتحقق من وجود سبب لموت سريع كل السرعة بفعل كدمات جمجمية ـ مخية سببت فجوة ذات حجم كبير في مستوى صاقورة القحف مترافقة مع آفة رضية ، و يتضح أن كل هذه التحقيقات متوافقة مع قصص الكتب المقدسة التي تشير إلى أن فرعون مات حين ارتد عليه الموج ...



    من اول طبعة له نفذ من جميع المكتبات!

    "لم اجد التوافق بين الدين والعلم الا يوم شرعت في دراسة القران الكريم فالعلم والدين في الاسلام شقيقان توأمان لان القران الكريم والحديث النبوي الشريف يدعوان كل مسلم الى طلب العلم"

    موريس بوكاي


    منقول من = سلسلة روائع القصص _بتصرف لجنة التعريف بالاسلام IPC
     
  2. نجديه وملامحي حايليه..

    نجديه وملامحي حايليه.. بـترولـي خـاص

    1,033
    0
    0
    اللهم زد وبارك ..


    تسلم ايدك ..



    تقبل مروري مسبوق بإحترامي ..
     
  3. تايتنك

    تايتنك بـترولـي خـاص

    1,239
    0
    0
    سبحانة يهدي من يشاء مشكور علي الموضوع
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة