أعظم مائة شخصية في العالم والذين غيروا مجرى العالم

الكاتب : VIP OIL | المشاهدات : 840 | الردود : 19 | ‏23 أكتوبر 2008
  1. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    من كتاب أعظم مائة شخصية في العالم والذين غيروا مجرى العالم
    اسم مؤلف الكتاب هو : مايكل هارت
    هو عالم من علماء العصر الحديث عمل في وكالة (نـــاسا ) الأمريكية له ابداعات علمية كبيرة في شتى العلوم مثل الفيزياء والكيمياء وغيرها .
    كتب هذا العبقري كتابه عن ( أكثر الأشخاص تأثيرا في العالم (
    ووضع الرسول صلى الله عليه وسلم على راس قائمة المائة ...
    ووضع ( عمر بن الخطاب ) على رقم (52 ) في القائمة.
    وهنا ننقل لكم الأسماء حسب ماوردت في أحد المصادر حيث تبدأ من الاسم الاخير وتنتهي بالاسم الاول ( محمد ) صلى الله عليه وسلم.

    100) ماهيفيرا - الهندوسية مع الجاينية - مؤسّس الدين الجايني ، و هو دينٌ في الهند يتْبعُه قرابة 5 ملايين شخص
    99) جاستينيان الأول - الكاثوليكية - إمبراطور روماني ؛ أعاد فتح الإمبراطورية الرومانية في الشرق الأوسط
    98) هوميروس - الوثنيّة اليونانيّة - شاعر الملاحم
    97) شارلاماين - الكاثوليكية - تأسّست الإمبراطوريّة الرومانية بتعميده عام 800 ميلادي
    96) مينز - الوثنيّة المصرية - أول فرعون مصري ؛ وحّد شمال مصر مع جنوبها ؛ حكم قبل 3000 سنة من ميلاد عيسى
    95) ميخائيل جورباتشيف - النصرانية الأوثوذوكسية الأصولية - أنهى الشيوعية في الإتحاد السوفييتي
    94) الملكة إيليزابيث الأولى - الأنجليكية - ملكة بريطانية ؛ أعادت "كنيسة انجلترا" للقوة بعد الملكة "ميري" في القرن السادس عشر
    93) زوروستر - المجوسيّة - مؤسّس الدين المجوسي
    92) مينشَس - الكونفيوشيّة - فيلسوف ؛ مؤسّس أحد مذاهب الدين الكونفيوشسي
    91) هنري فورد - البروتستانتيّة - اخترع السيّارة
    90) فرانسيس بيكون - الأنجليكيّة - فيلسوف ؛ مُطبِّق الأسلوب العلمي الإستقرائي ؛ طلب من طلابه تحقيقاتاً علمية كاملة ، مُستبعدةً للنظريّات الناقصة
    89) ماو زيدونج - الإلحاد (و هو إنكار وجود الله) ، ثم الشيوعية ، ثم الماويّة - مؤسّس الماويّة ، و هي النسخة الصينيّة من الشيوعيّة
    88) بيتر الأكبر - النصرانية الأوثوذوكسية الأصولية - حوّل روسيا إلى أمّة أوروبيّة عظيمة بين القرن السابع عشر و القرن الثامن عشر
    87) سايرَس الأكبر - المجوسيّة - مؤسّس الإمبراطوريّة الفارسيّة
    86) فاسكو دي جاما - الكاثوليكية - مُستكشف ؛ اكتشف الطريق البحري من أوروبا إلى الهند
    85) سوي وين تاي - الدين الصيني التقليدي - وحّد الصين في القرن السادس ميلادي
    84) لينين - النصرانية الأوثوذوكسية الأصولية ، ثم الإلحاد ، ثم الماركسية و الشيوعية (يهودي الأصل) - حاكم روسي ؛ والد الثورة الشيوعية
    83) ماني - المانيكيانيّة - مؤسّس الدين الماني ، و الذي ضاهى الدين النصراني في قوّته في القرن الثالث ميلادي ، و اندثر هذا الدين تماماً في القرن الثالث عشر
    82) جريجوري بينكوس - يهودي - عالِم في الغدد و الهرمونات ؛ اكتشف حبّة منع الحمل
    81)جون فيتزجيرالد كينيدي - الكاثوليكية - رئيس أمريكي
    80) توماس مالثوس - الأنجليكية - اقتصادي ؛ كاتب "مقالة في أصل التكاثر و الإستيطان"
    79) نيكولاي ماكيافيلي - الكاثوليكية - كاتب "الأمير" ، و هي أُطروحة سياسية ذات تأثير
    78) جان جاك روسو - البروتستانتية ، ثم الكاثوليكية ، ثم الربوبية (دين يعتقد أن الله خلق العالم ثم تركه ، و العياذ بالله) - فيلسوف فرنسي ربوبي و مؤلّف
    77) لينارد يولر - الكالفينية - عالم في الفيزياء و الرياضيات ؛ والد الرياضيات الحديثة
    76) إنريكو فيرمي - الكاثوليكية - مؤسّس العصر الذري ؛ والد القنبلة النوويّة
    75) يوهانس كبلر - اللوثرية - فلكي ألماني ؛ دَرَس تحرّكات الكواكب
    74) فولتير - الجانسينيّة - كاتب و فيلسوف ؛ كَتَب القصّة القصيرة الشهيرة و المؤثّرة على الأدب العالمي: "كانديد"
    73) لاو زو - الطاويّة - مؤسّس الدين الطاوي في الصين
    72) يوهان سيباستين باخ - اللوثرية ، ثم الكاثوليكية - موسيقار
    71) فيلهيلم كونراد رونتجن - الدين غير معروف - مكتشف الأشعّة السينية ، أو أشعة إكس
    70) إدوارد جينر - النصرانية (لا يُعرف أي مذهب) - مكتشف لقاح الجدري
    69) سيجموند فرويد - اليهودية (بالإسم فقط) ، ثم الإلحاد - مؤسّس التحليل النفسي ؛ والد علم النفس الحديث
    68) ويليام الفاتح - الكاثوليكية - مؤسّس إنجلترا الحديثة
    67) جولياس سيزر (يوليوس قيصر) - الوثنيّة الرومانيّة - إمبراطور روماني
    66) جوزيف ستالين - النصرانية الأوثوذوكسية الأصولية ، ثم الماركسية و الشيوعية - ثوري ؛ حاكم الإتحاد السوفييتي في منتصف القرن العشرين
    65) الملكة إيزابيلا الأولى - الكاثوليكية - حاكمة أسبانية ، أرسَلَت كولومبوس ليكتشف أمريكا لاحقاً
    64) توماس جيفرسون - الإيبيسكوبيليّة ، ثم الربوبية - ثالث رئيس أمريكي ؛ كاتب ميثاق "إعلان الإستقلال"
    63) هيرناندو كورتيز - الكاثوليكية - أسباني ؛ فتح المكسيك
    62) فرانسيسكو بيزارو - الكاثوليكية - فاتح أسباني في أمريكا اللاتينية : هزم شعب الإنكا
    61) نيكولاس أوغست أوتو - الدين غير معروف - شارك في اختراع محرّك الإحتراق الداخلي
    60) جوزيف ليستر - من نصارى كويكرز - المكتشف الأساسي للمعقّمات ، و التي خفّضت معدّلات الوفاة بعد العمليات الجراحية
    59) ماكس بلانك - البروتستانتية - عالم في الفيزياء و الطاقة و الحرارة : والد "النظرية الكمّيّة" في الفيزياء
    58) جريجور ميندل - الكاثوليكية - من أهم علماء الجينات و الوراثة
    57) جون كالفين - البروتستانتية ، ثم الكالفينية - إصلاحي بروتستانتي ؛ أسّس المذهب الكالفيني
    56) إيرنست راذرفورد - الدين غير معروف - فيزيائي ؛ رائد في مجال الفيزياء دون الذرية
    55) ويليام هارفي - الأنجليكية - مكتشف الدورة الدموية
    54) أوغوستين - النصرانية - عالم دين نصراني في القرن الخامس ميلادي ، أشد شخص تأثيراً في النصرانية المحرّفة بعد بولس
    53) أسوكا - البوذيّة - ملكٌ هندي اعتنق البوذية ثم نشرها في بلاده في القرن الثالث قبل الميلاد
    52) عمر ابن الخطّاب - الإسلام - الخليفة الثاني ؛ وسّع الإمبراطوريّة الإسلامية
    51) البابا أوربان الثاني - الكاثوليكية - نادى للحرب الصليبية الأولى ، و التي حُشِدَت فيها الجيوش النصرانية و انتهت بمقتل قرابة 70 ألف مسلم في القدس
    50) مايكل أنجلو - الكاثوليكية - الرسّام الشهير ، أيضاً ناحت و مهندس معماري
    49) رينيه ديكارت - الكاثوليكية - فيلسوف عقلاني و عالم رياضيات
    48) سايمون بولوفار - الكاثوليكية ثم الإلحاد - بطل قومي في فينيزويلا ، و كولومبيا ، و الإكوادور ، و بيرو ، و بوليفيا ، حيث حرّرهن من احتلال الأسبان
    47) لويس داجور - الدين غير معروف - مخترع التصوير الفوتوغرافي
    46) ويرنر هايزنبرج - الدين غير معروف - فيزيائي ؛ مؤسّس نظرية الإشتباه أو الإرتياب
    45) لودفيج فان بيتهوفن - الكاثوليكية - الموسيقار الشهير
    44) جون لوك - الأنجليكية ، ثم النصرانية الليبرالية (حتى هم ابتلوا بالليبراليين!) - فيلسوف و رجل دين ليبرالي
    43) أليكساندر فليمنج - النصرانية الكاثوليكيّة - مكتشف البنسلين
    42) ألكساندر جراهام بل - اليونيفيرساليّة (الإعتقاد أن الجميع سيُغفر لهم و ينجون) - مخترع الهاتف
    41) أوليفر كروميل - البروتستانتيّة - قائد عسكري و سياسي بريطاني في القرن السابع عشر
    40) بلايتو (أفلاطون) - الأفلاطونية ؛ الفلسفة اليونانيّة - من أعظم الفلاسفة في التاريخ ؛ مؤسّس الأفلاطونيّة
    39) أدولف هتلر - نشأ على الكاثوليكية ، ثم الوثنيّة الجديدة و النازيّة - قائد عسكري و سياسي ؛ قاد دول المحور في الحرب العالمية الثانية
    38) جولييلمو ماركوني - الكاثوليكيّة و الأنجليكية - مخترع المذياع
    37) ويليام ت. ج. مورتون - الدين غير معروف - رائد في علم التخدير
    36) أنتوني فان لافينهوك - الكالفينية - من روّاد صناعة المايكروسكوبات ؛ درس الحياة المجهريّة
    35) توماس أديسون - إحدى مذاهب البروتستانتيّة - مخترع اللمبة ، و الكثير غيرها
    34) نابليون بونابارت - الكاثوليكية (بالإسم فقط ، و كان لا يؤمن بوجود عيسى) - فاتح فرنسي
    33) الإسكندر الأكبر - الوثنيّة اليونانيّة - فاتح
    32) جون دالتون - من نصارى كويكرز - عالم في الفيزياء ، و الكيمياء ، و النظريّة الذرية ؛ له قانون الضغوط الجزئية
    31) إدوارد دي فير (و يُعرف أيضاً بـ"ويليام شيكسبير") - النصرانية - أديب
    30) آدم سميث - البروتستانتيّة الليبرالية - اقتصادي ، و فيلسوف ديني
    29) جنكيز خان - الشامانيّة المنغولية - فاتح منغولي
    28) أورفيل رايت و ويلبور رايت - البروتستانتية (بالإسم فقط ، فهم لم يهتموا بالدين) - مخترعا الطائرة
    27) كارل ماركس - اليهودية ، ثم النصرانية ، ثم الإلحاد ، ثم الماركسية الشيوعية - مؤسّس الشيوعية
    26) جورج واشنطن - البروتستانتية - أول رئيس لأمريكا
    25) مارتن لوثر - الكاثوليكية ، ثم اللوثرية - مؤسّس البروتستانتيّة و اللوثرية
    24) جيمس كليرك ماكسويل - طوائف مختلفة من النصرانية - فيزيائي
    23) مايكل فاراداي - الدين الساندماني - عالم فيزيائي و كيميائي ؛ وضع "قانون فاراداي"
    22) جيمس واط - لا ديني - صنع الماكينة البخاريّة
    21) قسطنطين الأكبر - الوثنيّة اليونانيّة ثم النصرانية - الإمبراطور الروماني الذي اعتنق النصرانية (بعد أن حرفها بولس في عهده) و فرضها على دولته
    20) أنتوان لورنت لافواجييه - الكاثوليكية - والد الكيمياء الحديثة ؛ فيلسوف ؛ اقتصادي
    19) نيكولاس كوبرنيكوس - كاثوليكي - فلكي
    18) أغسطس قيصر - الوثنية اليونانية - حاكم
    17) شي وانج تي - الدين الصيني التقليدي - إمبراطور صيني
    16) تشارلز داروين - نصراني بالإسم - عالم أحياء ؛ صاحب نظرية التطور التي أثّرت في العلم الحديث
    15) موسى - نبي - من أهم أنبياء الدين اليهودي الصحيح
    14) يوكليد - الأفلاطونية و الفلسفة اليونانية - عالم رياضيات
    13) أرسطو - الأفلاطونية و الفلسفة اليونانية - فيلسوف يوناني ذو تأثير
    12) جاليليو جاليلي - كاثوليكي - فلكي
    11) لويس باستر - كاثوليكي - عالِم ؛ اكتشف البسترة
    10) ألبرت آينستاين - يهودي الأصل ، لم يتبع ديناً معيناً (و لم يكن ملحداً كما يعتقد البعض) - عالم في الفيزياء ؛ طوّر النظرية النسبية
    9) كريستوفر كولومبوس - كاثوليكي - مكتشف أمريكا
    8) يوهان جوتنبورغ - كاثوليكي - مخترع الطباعة
    7) ساي لون - دين صيني تقليدي - مخترع الورق
    6) بولس - اليهودية ، ثم النصرانية - كان يهودياً ، و اضطهد المؤمنين (أهل المسيحية الصحيحة) ، فلم يثنهم ذلك ، فأعلن أنه قديس نصراني و غيّر الدين تماماً ، فأدخل فكرة التثليث ، و ألوهية عيسى ، و ألغى الختان و أباح الخنزير
    5) كونفوشيوس - الكونفوشيوسيّة - مؤسّس الدين الصيني: الكونفوشيوسيّة
    4) بوذا - الهندوسية ، ثم البوذية - مؤسّس البوذية (و البوذية ليست ديناً بقدر ما هي فلسفة و رؤية للحياة)
    3) المسيح عيسى - النبي - أتى بالنصرانية ، و هي امتداد لدين موسى
    2) إسحاق نيوتن - الأنجليكية ، لكنه رفض الإيمان بالتثليث ، و لم يصدق أن لعيسى نصيباً من الألوهية ، و كان يعتقد أن عيسى أفضل المخلوقات ، الأمر الذي تكفّره باقي طوائف النصارى ، و هو قريبٌ جداً من الإسلام - فيزيائي ، مكتشف الجاذبية ، و قوانين الحركة
    1) محمد (صلى الله عليه وسلم) - الإسلام - أتى بدين الإسلام


    إن مضمون هذا الكتاب هو عن أشد الناس **تأثيراً** في التاريخ ، أي الذين غيروا مجرى التاريخ ، سواءاً بخير أم بشر.
    طبعاً من كلام المؤلف عن الرسول (و الذي سأورده بعد قليل إن شاء الله) ، رأي المؤلف فيه إيجابي ، و يتعجب المؤلف من قدرة رجل أمي في صحراءٍ جاهلة متخلفة على تحويل ذلك المجتمع المتناحر إلى إمبراطورية عالمية (و الفضل لله طبعاً ، ثم للرسول). هذا كلام إيجابي في رسول الله.
    لكن لا أستحسن استخدام هذا الكتاب مع الغربيين إلا في نطاقاتٍ محدودة.
    مثلاً ، إذا قال لك أحدهم: "عيسى أكثر شخص تأثيراً في العالم ، أما محمد ، فليس له تأثير كبير" ، حينها يمكن ان تستشهد بكلام الكاتب ، لكن لا تستشهد به كتقريض أو ثناء ، فهو ليس كذلك.
    الدليل واضح: الكاتب وضع "هتلر" كأحد الأشخاص في القائمة.
    إذا استخدمتَ الكتاب كوسيلة مدح ، فسيقول لك قائل "طيب ، هتلر موجود مع نبيكم في القائمة ، هل هتلر شخصٌ جيد؟".
    غير هتلر ، هناك العربيد الطاغية "بيتر الأكبر" الروسي ، و "أوربان الأول" المنادي بالحروب الصليبية ، و الإسكندر الذي قتل الكثير من الخلق.
    إذاً ، هذه قائمة بأشد الناس **تأثيراً** ، لا بأعظم الأشخاص.
    ماذا قال "مايكل هارت" عن الرسول؟
    قال كلاماً كثيراً هو سيرة قصيرة لحياة الرسول ، و الواضح أنه مدهوش و مُعجب بسيرة رسول الله ، و سيرة نبينا الحبيب نعرفها ، لكن سأورِد كلامه عن سبب اختياره لرسول الله في المركز الأول. كما تعلمون ، قراره هذا أثار جدلاً واسعاً و نقاشاتاً لا تنتهي ، فالنصارى أرادوا عيسى أن "يفوز" ، و البوذيين يرون أن بوذا له تأثيرٌ أكبر من كليهما ، و غيرهم يرى نبيه أو قسيسه هو الأفضل ، أو أن المخترع الفلاني أكثر تأثيراً ، و هكذا. باختصار ، كان قراراً شجاعاً ، أملته عليه نزاهته. هذا هو سبب اختياره لرسول الله في المركز الأول:
    "إن اختياري لمحمد ليتصدر قائمة "أشد الناس تأثيرا في التاريخ" قد يفاجئ بعض القراء ، و قد يشكّك فيه البعض الآخر ، لكن محمداً هو الرجل الوحيد في التاريخ الذي حقّق نجاحاً ساحقاً في الوجهين الديني و الدنيوي.
    أتى محمد بأحد أديان العالم العظيمة ، و أظهر هذا الدين للعالم و عرّف به ، و أضحى محمد قائداً سياسياً ذو تأثيرٍ طاغٍ ، و اليوم ، بعد مرور 13 قرناً على وفاته ، لا زال تأثيره قوياً و منتشراً. ككل الأديان ، فإن الإسلام يمتلك تأثيراً طاغياً على أتباعه ، و لهذا السبب ، فإن مؤسّسي الأديان العالمية العظيمة أتوا في هذه القائمة.




    (منقول)
     
  2. الجوهرة

    الجوهرة بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    3,136
    1
    0
    جزاك الله الف خير
    ولا حرمان من جديدك
    تحياتي لك::^.^
    /
    \
    /
    \

    الجوهرة
     
  3. touareg777

    touareg777 بـترولـي مميز

    641
    0
    0
    عروقها بالماي
    دولة الكويت
  4. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    شكرا لزيارتكم نورتوا :)
     
  5. العابر

    العابر بـترولـي خـاص

    سبحان الله يعلمون ان دين الله الحق ومع ذلك يلحدون


    بس شي جميل ويشعرك بالفخر وجود اسم الرسول صلى الله عليه وسلم على رأس القائمه

    وسيدنا عمر رضوان الله عليه موجود بالقائمه
    والأجمل أن من وضع هذي القائمه غير مسلم


    شاكر لك عالنقل الجميل
     
  6. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    جزاك الله خير يا Vip

    و الصدق ما جاءت به الاعداء - و هذه شهادة من غير المسلمين إعترافا بفضل النبي صلى الله عليه و سلم على البشرية جمعاء
    و لو ان النبي صلى الله عليه و سلم بغنى عن هذه الشهادة فنحن كمسلمين ندين له بالفضل بعد الله
    و رضي الله عن سيدنا عمر الفاروق رضي الله عنه ففي خلافته فتحت بلاد فارس و الروم و إنتشر الإسلام
    و فتحت القدس
     
  7. نجديه وملامحي حايليه..

    نجديه وملامحي حايليه.. بـترولـي خـاص

    1,033
    0
    0
    تسلم ايدك ..



    على النقل الحلو ..


    تقبل مروري مسبوق بإحترامي ..
     
  8. اطفائي محترق

    اطفائي محترق بـترولـي خـاص

    1,187
    0
    0
    اشب الضيان
    الشعيبه
    يثلموووووو عل النقل


    ننتظر جديدك ؟؟؟
     
  9. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    وشكر لكم عالزياره وإطرائكم الجميل
     
  10. OK__6

    OK__6 بـترولـي نشيط جدا

    303
    0
    0
    الله يعز الاسلام والمسلمين

    شكرآ على الموضوع
     
  11. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    أقوال بعض المستشرقين الذين أعجبوا بالرسول محمد صلى الله عليه وسلم

    أقوال بعض المستشرقين الذين أعجبوا بالرسول محمد صلى الله عليه وسلم


    بين يديك جلة من أقوال بعض المستشرقين الذين أعجبوا بشخصية الرسول العظيم (صلى الله عليه وسلم)، ومع كونهم لم يرتدوا عباءة الإسلام فإنهم قالوا كلمة حق سطرها التاريخ على ألسنتهم وفي كتبهم وتراثهم، وما أحبوه كذلك إلا لأن أنصبته قد فاضت بكم من الرقي الشخصي والأخلاقي والحضاري إلى أبعد حد مما جعلهم معجبون به إلى حد جعلهم يسطرون فيه الكتب ويذكرون شخصه في كل وقت. وهذا جزء من كل ما قالوا في عظيم شخصه وصفاته الجليلة

    1- مهاتما غاندي (مهاتما غاندي في حديث لجريدة "ينج إنديا" وتكلم فيه عن صفات سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم )

    غاندي "أردت أن أعرف صفات الرجل الذي يملك بدون نزاع قلوب ملايين البشر.. لقد أصبحت مقتنعا كل الاقتناع أن السيف لم يكن الوسيلة التي من خلالها اكتسب الإسلام مكانته، بل كان ذلك من خلال بساطة الرسول مع دقته وصدقه في الوعود، وتفانيه وإخلاصه لأصدقائه وأتباعه، وشجاعته مع ثقته المطلقة في ربه وفي رسالته. هذه الصفات هي التي مهدت الطريق، وتخطت المصاعب وليس السيف. بعد انتهائي من قراءة الجزء الثاني من حياة الرسول وجدت نفسي أسفا لعدم وجود المزيد للتعرف أكثر على حياته العظيمة".

    2- راما كريشنا راو (البروفسور رما كريشنا راو في كتابه "محمد النبي". )

    "لا يمكن معرفة شخصية محمد بكل جوانبها. ولكن كل ما في استطاعتي أن أقدمه هو نبذة عن حياته من صور متتابعة جميلة. فهناك محمد النبي، ومحمد المحارب، ومحمد رجل الأعمال، ومحمد رجل السياسة، ومحمد الخطيب، ومحمد المصلح، ومحمد ملاذ اليتامى، وحامي العبيد، ومحمد محرر النساء، ومحمد القاضي، كل هذه الأدوار الرائعة في كل دروب الحياة الإنسانية تؤهله لأن يكون بطلا".

    3- ساروجنى ندو شاعرة الهند

    "يعتبر الإسلام أول الأديان مناديًا ومطبقًا للديمقراطية، وتبدأ هذه الديمقراطية في المسجد خمس مرات في اليوم الواحد عندما ينادى للصلاة، ويسجد القروي والملك جنب لجنب اعترافًا بأن الله أكبر.. ما أدهشني هو هذه الوحدة غير القابلة للتقسيم والتي جعلت من كل رجل بشكل تلقائي أخًا للآخر".

    4- المفكر الفرنسي لامارتين (لامارتين من كتاب "تاريخ تركيا"، باريس، 1854، الجزء الثاني، صفحة 276-277. )

    لا مارتين "إذا كانت الضوابط التي نقيس بها عبقرية الإنسان هي سمو الغاية والنتائج المذهلة لذلك رغم قلة الوسيلة، فمن ذا الذي يجرؤ أن يقارن أيا من عظماء التاريخ الحديث بالنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) في عبقريته؟ فهؤلاء المشاهير قد صنعوا الأسلحة وسنوا القوانين وأقاموا الإمبراطوريات. فلم يجنوا إلا أمجادا بالية لم تلبث أن تحطمت بين ظهرانَيْهم.

    لكن هذا الرجل (محمدا (صلى الله عليه وسلم)) لم يقد الجيوش ويسن التشريعات ويقم الإمبراطوريات ويحكم الشعوب ويروض الحكام فقط، وإنما قاد الملايين من الناس فيما كان يعد ثلث العالم حينئذ. ليس هذا فقط، بل إنه قضى على الأنصاب والأزلام والأديان والأفكار والمعتقدات الباطلة.

    لقد صبر النبي وتجلد حتى نال النصر (من الله). كان طموح النبي (صلى الله عليه وسلم) موجها بالكلية إلى هدف واحد، فلم يطمح إلى تكوين إمبراطورية أو ما إلى ذلك. حتى صلاة النبي الدائمة ومناجاته لربه ووفاته (صلى الله عليه وسلم) وانتصاره حتى بعد موته، كل ذلك لا يدل على الغش والخداع بل يدل على اليقين الصادق الذي أعطى النبي الطاقة والقوة لإرساء عقيدة ذات شقين: الإيمان بوحدانية الله، والإيمان بمخالفته تعالى للحوادث.

    فالشق الأول يبين صفة الله (ألا وهي الوحدانية)، بينما الآخر يوضح ما لا يتصف به الله تعالى (وهو المادية والمماثلة للحوادث). لتحقيق الأول كان لا بد من القضاء على الآلهة المدعاة من دون الله بالسيف، أما الثاني فقد تطلّب ترسيخ العقيدة بالكلمة (بالحكمة والموعظة الحسنة).

    هذا هو محمد (صلى الله عليه وسلم) الفيلسوف، الخطيب، النبي، المشرع، المحارب، قاهر الأهواء، مؤسس المذاهب الفكرية التي تدعو إلى عبادة حقة، بلا أنصاب ولا أزلام. هو المؤسس لعشرين إمبراطورية في الأرض، وإمبراطورية روحانية واحدة. هذا هو محمد (صلى الله عليه وسلم).

    بالنظر لكل مقاييس العظمة البشرية، أود أن أتساءل: هل هناك من هو أعظم من النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)؟

    5- مونتجومري (مونتجومرى وات، من كتاب "محمد في مكة"، 1953، صفحة 52. )

    إن استعداد هذا الرجل لتحمل الاضطهاد من أجل معتقداته، والطبيعة الأخلاقية السامية لمن آمنوا به واتبعوه واعتبروه سيدا وقائدا لهم، إلى جانب عظمة إنجازاته المطلقة، كل ذلك يدل على العدالة والنزاهة المتأصلة في شخصه. فافتراض أن محمدا مدع افتراض يثير مشاكل أكثر ولا يحلها. بل إنه لا توجد شخصية من عظماء التاريخ الغربيين لم تنل التقدير اللائق بها مثل ما فعل بمحمد.

    6- بوسورث سميث ( بوسورث سميث، من كتاب "محمد والمحمدية"، لندن 1874، صفحة 92. )

    لقد كان محمد قائدا سياسيا وزعيما دينيا في آن واحد. لكن لم تكن لديه عجرفة رجال الدين، كما لم تكن لديه فيالق مثل القياصرة. ولم يكن لديه جيوش مجيشة أو حرس خاص أو قصر مشيد أو عائد ثابت. إذا كان لأحد أن يقول إنه حكم بالقدرة الإلهية فإنه محمد، لأنه استطاع الإمساك بزمام السلطة دون أن يملك أدواتها ودون أن يسانده أهلها.

    7- جيبون أوكلي(إدوارد جيبون وسيمون أوكلي، من كتاب "تاريخ إمبراطورية الشرق"، لندن 1870، صفحة 54. )

    جيبون وكلي ليس انتشار الدعوة الإسلامية هو ما يستحق الانبهار وإنما استمراريتها وثباتها على مر العصور. فما زال الانطباع الرائع الذي حفره محمد في مكة والمدينة له نفس الروعة والقوة في نفوس الهنود والأفارقة والأتراك حديثي العهد بالقرآن، رغم مرور اثني عشر قرنا من الزمان.

    لقد استطاع المسلمون الصمود يدا واحدة في مواجهة فتنة الإيمان بالله رغم أنهم لم يعرفوه إلا من خلال العقل والمشاعر الإنسانية. فقول "أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله" هي ببساطة شهادة الإسلام. ولم يتأثر إحساسهم بألوهية الله (عز وجل) بوجود أي من الأشياء المنظورة التي كانت تتخذ آلهة من دون الله. ولم يتجاوز شرف النبي وفضائله حدود الفضيلة المعروفة لدى البشر، كما أن منهجه في الحياة جعل مظاهر امتنان الصحابة له (لهدايته إياهم وإخراجهم من الظلمات إلى النور) منحصرة في نطاق العقل والدين.

    8- الدكتور زويمر (الدكتور زويمر الكندي مستشرق كندي ولد 1813 ـ 1900 قال في كتابه (الشرق وعاداته). )

    إن محمداً كان ولا شك من أعظم القواد المسلمين الدينيين، ويصدق عليه القول أيضاً بأنه كان مصلحاً قديراً وبليغاً فصيحاً وجريئاً مغواراً، ومفكراً عظيماً، ولا يجوز أن ننسب إليه ما ينافي هذه الصفات، وهذا قرآنه الذي جاء به وتاريخه يشهدان بصحة هذا الادعاء.

    9- سانت هيلر (العلامة برتلي سانت هيلر الألماني مستشرق ألماني ولد في درسدن 1793 ـ 1884 قال في كتابه (الشرقيون وعقائدهم))

    كان محمد رئيساً للدولة وساهراً على حياة الشعب وحريته، وكان يعاقب الأشخاص الذين يجترحون الجنايات حسب أحوال زمانه وأحوال تلك الجماعات الوحشية التي كان يعيش النبي بين ظهرانيها، فكان النبي داعياً إلى ديانة الإله الواحد وكان في دعوته هذه لطيفاً ورحيماً حتى مع أعدائه، وإن في شخصيته صفتين هما من أجلّ الصفات التي تحملها النفس البشرية وهما العدالة والرحمة.

    10- إدوار مونته (الفيلسوف إدوار مونته الفرنسي مستشرق فرنسي ولد في بلدته لوكادا 1817 ـ 1894 قال في آخر كتابه (العرب). )

    عرف محمد بخلوص النية والملاطفة وإنصافه في الحكم، ونزاهة التعبير عن الفكر والتحقق، وبالجملة كان محمد أزكى وأدين وأرحم عرب عصره، وأشدهم حفاظاً على الزمام فقد وجههم إلى حياة لم يحلموا بها من قبل، وأسس لهم دولة زمنية ودينية لا تزال إلى اليوم.

    11- برناردشو ( برناردشو الإنكليزي ولد في مدينة كانيا 1817 ـ 1902 له مؤلف أسماه (محمد)، وقد أحرقته السلطة البريطانية. )

    برناردشو إن العالم أحوج ما يكون إلى رجلٍ في تفكير محمد، هذا النبي الذي وضع دينه دائماً موضع الاحترام والإجلال فإنه أقوى دين على هضم جميع المدنيات، خالداً خلود الأبد، وإني أرى كثيراً من بني قومي قد دخلوا هذا الدين على بينة، وسيجد هذا الدين مجاله الفسيح في هذه القارة (يعني أوروبا).

    إنّ رجال الدين في القرون الوسطى، ونتيجةً للجهل أو التعصّب، قد رسموا لدين محمدٍ صورةً قاتمةً، لقد كانوا يعتبرونه عدوًّا للمسيحية، لكنّني اطّلعت على أمر هذا الرجل، فوجدته أعجوبةً خارقةً، وتوصلت إلى أنّه لم يكن عدوًّا للمسيحية، بل يجب أنْ يسمّى منقذ البشرية، وفي رأيي أنّه لو تولّى أمر العالم اليوم، لوفّق في حلّ مشكلاتنا بما يؤمن السلام والسعادة التي يرنو البشر إليها.

    12- السير موير ( السير موير الإنكليزي في كتابه (تاريخ محمد). )

    إن محمداً نبي المسلمين لقب بالأمين منذ الصغر بإجماع أهل بلده لشرف أخلاقه وحسن سلوكه، ومهما يكن هناك من أمر فإن محمداً أسمى من أن ينتهي إليه الواصف، ولا يعرفه من جهله، وخبير به من أمعن النظر في تاريخه المجيد، ذلك التاريخ الذي ترك محمداً في طليعة الرسل ومفكري العالم.

    13- سنرستن الآسوجي (العلامة سنرستن الآسوجي: مستشرق آسوجي ولد عام 1866، أستاذ اللغات الساميّة، ساهم في دائرة المعارف، جمع المخطوطات الشرقية، محرر مجلة (العالم الشرقي) له عدة مؤلفات منها: (القرآن الإنجيل المحمدي) ومنها: (تاريخ حياة محمد). )

    إننا لم ننصف محمداً إذا أنكرنا ما هو عليه من عظيم الصفات وحميد المزايا، فلقد خاض محمد معركة الحياة الصحيحة في وجه الجهل والهمجية، مصراً على مبدئه، وما زال يحارب الطغاة حتى انتهى به المطاف إلى النصر المبين، فأصبحت شريعته أكمل الشرائع، وهو فوق عظماء التاريخ.

    14- المستر سنكس ( المستر سنكس الأمريكي: مستشرق أميركي ولد في بلدته بالاي عام 1831، توفي 1883 في كتابه: (ديانة العرب).)

    ظهر محمد بعد المسيح بخمسمائة وسبعين سنة، وكانت وظيفته ترقية عقول البشر، بإشرابها الأصول الأولية للأخلاق الفاضلة، وبإرجاعها إلى الاعتقاد بإله واحد، وبحياة بعد هذه الحياة.

    إلى أن قال: إن الفكرة الدينية الإسلامية، أحدثت رقياً كبيراً جداً في العالم، وخلّصت العقل الإنساني من قيوده الثقيلة التي كانت تأسره حول الهياكل بين يدي الكهان. ولقد توصل محمد ـ بمحوه كل صورة في المعابد وإبطاله كل تمثيل لذات الخالق المطلق ـ إلى تخليص الفكر الإنساني من عقيدة التجسيد الغليظة.

    15- آن بيزيت ( آن بيزينت: حياة وتعاليم محمد دار مادرس للنشر 1932. )

    من المستحيل لأي شخص يدرس حياة وشخصية نبي العرب العظيم ويعرف كيف عاش هذا النبي وكيف علم الناس، إلا أن يشعر بتبجيل هذا النبي الجليل، أحد رسل الله العظماء، ورغم أنني سوف أعرض فيما أروي لكم أشياء قد تكون مألوفة للعديد من الناس فإنني أشعر في كل مرة أعيد فيها قراءة هذه الأشياء بإعجاب وتبجيل متجددين لهذا المعلم العربي العظيم.

    هل تقصد أن تخبرني أن رجلاً في عنفوان شبابه لم يتعد الرابعة والعشرين من عمره بعد أن تزوج من امرأة أكبر منه بكثير وظل وفياً لها طيلة 26 عاماً ثم عندما بلغ الخمسين من عمره - السن التي تخبو فيها شهوات الجسد - تزوج لإشباع رغباته وشهواته؟! ليس هكذا يكون الحكم على حياة الأشخاص.

    فلو نظرت إلى النساء اللاتي تزوجهن لوجدت أن كل زيجة من هذه الزيجات كانت سبباً إما في الدخول في تحالف لصالح أتباعه ودينه أو الحصول على شيء يعود بالنفع على أصحابه أو كانت المرأة التي تزوجها في حاجة ماسة للحماية.

    16- مايكل هارت (مايكل هارت: في كتابه مائة رجل من التاريخ. )

    إن اختياري محمداً، ليكون الأول في أهم وأعظم رجال التاريخ، قد يدهش القراء، ولكنه الرجل الوحيد في التاريخ كله الذي نجح أعلى نجاح على المستويين: الديني والدنيوي.

    فهناك رُسل وأنبياء وحكماء بدءوا رسالات عظيمة، ولكنهم ماتوا دون إتمامها، كالمسيح في المسيحية، أو شاركهم فيها غيرهم، أو سبقهم إليهم سواهم، كموسى في اليهودية، ولكن محمداً هو الوحيد الذي أتم رسالته الدينية، وتحددت أحكامها، وآمنت بها شعوب بأسرها في حياته. ولأنه أقام جانب الدين دولة جديدة، فإنه في هذا المجال الدنيوي أيضاً، وحّد القبائل في شعـب، والشعوب في أمة، ووضع لها كل أسس حياتها، ورسم أمور دنياها، ووضعها في موضع الانطلاق إلى العالم. أيضاً في حياته، فهو الذي بدأ الرسالة الدينية والدنيوية، وأتمها.

    17- تولستوي (ليف تولستوي «1828 ـ 1910» الأديب العالمي الذي يعد أدبه من أمتع ما كتب في التراث الإنساني قاطبة عن النفس البشرية. )

    يكفي محمداً فخراً أنّه خلّص أمةً ذليلةً دمويةً من مخالب شياطين العادات الذميمة، وفتح على وجوههم طريقَ الرُّقي والتقدم، وأنّ شريعةَ محمدٍ، ستسودُ العالم لانسجامها مع العقل والحكمة.

    18- شبرك النمساوي (الدكتور شبرك النمساوي)

    إنّ البشرية لتفتخر بانتساب رجل كمحمد إليها، إذ إنّه رغم أُمّيته، استطاع قبل بضعة عشر قرنًا أنْ يأتي بتشريع، سنكونُ نحنُ الأوروبيين أسعد ما نكون، إذا توصلنا إلى قمّته.

    (جمعه : ممدوح أبو العلا)

    19- القرآن هو الكتاب الذي يقال عنه (وفي ذلك فليتنافس المتنافسون) (توماس كارليل)


    20- كلما قرأت القرآن شعرت أن روحي تهتز داخل جسمي. (غوتة )


    21- لم يعتر القرآن أي تبديل أو تحريف ، وعندما تستمع إلى آياته تأخذك رجفة الإعجاب والحب ، وبعد أن تتوغل في دراسة روح التشريع فيه لا يسعك إلا أن تعظم هذا الكتاب العلوي وتقدسه. (أرنست رينان)


    22- سوف تسود شريعة القرآن العالم لتوافقها وانسجامها مع العقل والحكمة. (ليوتولستوي)

    23- لقد فهمت ... لقد أدركت ... ما تحتاج إليه البشرية هو شريعة سماوية تحق الحق ، وتزهق الباطل. (ليوتولستوي)

    24- لا يوجد في تاريخ الرسالات كتاب بقي بحروفه كاملا دون تحوير سوى القرآن الذي نقله محمد. (الأمريكي مايكل هارت)


    25- القرآن كتاب الكتب ، وإني أعتقد هذا كما يعتقده كل مسلم. (غوتة )


    26- سمع العالم الفلكي (جيمس جينز) العالم المسلم (عناية الله المشرقي) يتلو الآية الكريمة (إنما يخشى الله من عباده العلماء) فصرخ قائلا: مدهش وغريب! إنه الأمر الذي كشفت عنه بعد دراسة استمرت خمسين سنة! ، من أنبأ محمدا به؟ هل هذه الآية موجودة في القرآن حقيقة؟! لو كان الأمر كذلك فأنا أشهد أن القرآن كتاب موحى به من عند الله. (جيمس جينز )


    27- لما وعد الله رسوله بالحفظ بقوله (والله يعصمك من الناس) صرف النبي حراسه ، والمرء لا يكذب على نفسه ، فلو كان لهذا القرآن مصدر غير السماء لأبقى محمد على حراسته! (العلامة بارتلمي هيلر )


    28- لا شك في أن القرآن من الله ، ولا شك في ثبوت رسالة محمد. (الدكتور إيرنبرج أستاذ في جامعة أوسلو )


    29- لا أجد صعوبة في قبول أن القرآن كلام الله ، فإن أوصاف الجنين في القرآن لا يمكن بناؤها على المعرفة العلمية للقرن السابع ، الاستنتاج الوحيد المعقول هو أن هذه الأوصاف قد أوحيت إلى محمد من الله. (البروفيسور يوشيودي كوزان - مدير مرصد طوكيو )


    30- أعظم حدث في حياتي هو أنني درست حياة رسول الله محمد دراسة وافية ، وأدركت ما فيها من عظمة وخلود. (الشاعر الفرنس لامارتين )


    31- أي رجل أدرك من العظمة الإنسانية مثلما أدرك محمد ، وأي إنسان بلغ من مراتب الكمال مثل ما بلغ ، لقد هدم الرسول المعتقدات الباطلة التي تتخذ واسطة بين الخالق والمخلوق. (لامارتين)


    32- محمد نبي حقيقي بمعنى الكلمة ، ولا يمكننا بعد إنكار أن محمدا هو المرشد القائد إلى طريق النجاة. (عالم اللاهوت السويسري د.هانز كونج)


    33- بحثت في التاريخ عن مثل أعلى لهذا الإنسان ، فوجدته في النبي العربي محمد صلى الله عليه وسلم.(شاعر الألمان غوته)


    34- يخاطب الشاعر غوته أستاذه الروحي الشاعر الكبير حافظ شيرازي فيقول: (يا حافظ إن أغانيك لتبعث السكون ... إنني مهاجر إليك بأجناس البشرية المحطمة ، بهم جميعا أرجوك أن تأخذنا في طريق الهجرة إلى المهاجر الأعظم محمد بن عبد الله). (غوته)


    35- إن التشريع في الغرب ناقص بالنسبة للتعاليم الإسلامية ، وإننا أهل أوربا بجميع مفاهيمنا لم نصل بعد إلى ما وصل إليه محمد ، وسوف لا يتقدم عليه أحد. (غوته)


    36-لما بلغ غوته السبعين من عمره ، أعلن على الملأ أنه يعتزم أن يحتفل في خشوع بتلك الليلة المقدسة التي أنزل فيها القرآن الكريم على النبي محمد صلى الله عليه وسلم. (غوته )


    37- أنا واحد من المبهورين بالنبي محمد الذي اختاره الله الواحد لتكون آخر الرسالات على يديه ، وليكون هو أيضا آخر الأنبياء. (ليوتولستوي)


    38- إنما محمد شهاب قد أضاء العالم ، ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء. (توماس كارليل)


    39- قرأت حياة رسول الإسلام جيدا مرات ومرات ، فلم أجد فيها إلا الخلق كما ينبغي أن يكون ، وكم ذا تمنيت أن يكون الإسلام هو سبيل العالم.

    40- لقد درست محمدا باعتباره رجلا مدهشا ، فرأيته بعيدا عن مخاصمة المسيح ، بل يجب أن يدعى منقذ الإنسانية ، وأوربا في العصر الراهن بدأت تعشق عقيدة التوحيد ، وربما ذهبت إلى أبعد من ذلك فتعترف بقدرة هذه العقيدة على حل مشكلاتها ، فبهذه الروح يجب أن تفهموا نبوءتي. (جورج برنادشو )

    41-جدير بكل ذي عقل أن يعترف بنبوته وأنه رسول من السماء إلى الأرض. (كارل ماركس)


    42- هذا النبي افتتح برسالته عصرا للعلم والنور والمعرفة ، حري أن تدون أقواله وأفعاله بطريقة علمية خاصة ، وبما أن هذه التعاليم التي قام بها هي وحي فقد كان عليه أن يمحو ما كان متراكما من الرسالات السابقة من التبديل والتحوير. (كارل ماركس )


    43- إن محمدا أعظم عظماء العالم ، والدين الذي جاء به أكمل الأديان. (فارس الخوري)
     
  12. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    (( نحن نعتز برسولنا الكريم والحمدلله وان الاعتزاز والاطراء الحسن يزداد عند هؤلاء المشترقووووووون كذلك وليبان الحق ويزهق الباطل ربنا كريم وهو العظيم سبحانه وتعالي يعلي من يشاء ويذل من يشاء ))
     
  13. ط£ظ…ظٹط±ط© ظ†ط¬ط¯

    ط£ظ…ظٹط±ط© ظ†ط¬ط¯ بـترولـي نشيط جدا

    476
    0
    0
    تسلم عالموضوع الرائع

    تقبل مروري

    أميرة نجد
     
  14. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    شكرا لزيارتكم جمعيا ونورتوا
     
  15. فرناس

    فرناس بـترولـي نشيط جدا

    183
    0
    0
    شكرا وتسلم على موضوعك اللطيف وان كان الرسول صلى الله عليه وسلم ما هو بحاجة لشهادة احد لا من

    المسلمين ولا من الكافرين فهو سيد الخلق واشرفهم وسيد ولد ادم كلهم وصاحب المنزله الرفيعة العالية عند ربه

    وخاتم الانبياء والمرسلين وامامهم اللهم صلي وسلم وبارك على محمد وال محمد واصحاب محمد ومن تبعهم

    باحسان الى يوم الدين
     
  16. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    ياهلا فيك يا فرناس :) الله سبحانه وتعالى أعز الرسول محمد وأكرمه وهذا كافي ووافي نحن نعرف ذلك ولم أكتب هذا الكلام لأثبت شهاده أو شي آخر ماعاذ الله
    لكن لنعرف ما كتبوا عن نبينا وماينظرون إليه لزياده للمعرفه وليس لإثبات شهاده من أحد وتابع الموضوع من أول ليس فيه من هذا وشكرا لك
     
  17. جونم جقرم

    جونم جقرم بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    8,202
    0
    0
    منــدوب نفطـي (: ---> 66698897
    خـيـمـة فـُـوق طـِـعـسـ
  18. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    أشكر زيارتك أخي جونم جقرم وحياك الله
     
  19. LaRambla

    LaRambla بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    2,041
    3
    38
    عليه الصلاة والسلام

    خير خلق الله محمد
     
  20. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0

    حياك الله اخوي وشكرا لزيارتك
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة