{ كُـنَ كـ النـ خ ــ’ـيلُ عن الأح ــقاد’ مرتفعـاً ..

الكاتب : القحطاني | المشاهدات : 312 | الردود : 0 | ‏26 سبتمبر 2008
  1. القحطاني

    القحطاني بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    4,717
    0
    0
    ( بسم الله الرحمان الرحيم )




    { كُـنَ كـ النـ خ ــ’ـيلُ عن الأح ــقاد’ مرتفعـاً .. ][

    قد تمر بالإنســان مــواقف يختزلها في ذاكـرته من سـوء استقبال

    أوكلمـه جـارحه...أو موقف يصطدم به... أوموقف يجرح فيـه...والمسلم

    طبـعه العفـو والصفـح .

    قال الله عزو جـلّ توجيه كريم لإزالة العداوة والبغضاء...

    (خـذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين )

    وأثنى الله عزوجل على أمـة من الأخيار فقال تعالى :

    (الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين)

    فهذه منازل تجـعل المـؤمن يتنازل عن حقوق له ويعفـو عمن أسـاء له

    ويعفو عمن أساء إليه لتدوم المحبة وتبقى الألفه والأيه تشمل على أربع

    قـواعد في التـعامل مع النـاس فـ أولهــا:أخذ العـفو ,
    وثانيها الأمربالمعروف ,
    وثالثها:الإعراض عن الجاهلين ,
    ورابعها الإستعاذه بالله من نزغ الشيطان

    وقـد روى عن جعفـر الصادق أنه قال (ليس في القرآن أيه أجمع لمكـارما لأخلاق منها)

    والمسلـم ولله الحمد يتوضـأ في اليوم خمس مـرات ومن حق المسلمين

    عليه أن يغـسل قلبه في كل يووم من الأحـقاد والضغائن والحقد والكره،

    وهو كل يوم يفتح صفحه جديـده ليقابل من يراه بابتسامه وترحـاب وكأن

    شيئا لم يكن،فالمؤمنون إخوه متحابون ومن ذا لايزل ولايخطئ؟

    وفي الصفح و عدم الحقد فتـح للقـلوب وكسب للنفوس وراحة للفـكر...

    فيـــا اخي/ـتي... في الرحمـ’ـن ياداعية إلى جنان ربك يامن بذلت الرخيص

    والغالي وضحيت بأشيــاء كثيره كي تكون داعية إلى ربك لا تـٌذهب

    أجر دعواتك لأجل موقــف فأنت معرض للمواقف كثيره محـزنه ومفـرحه

    ومحرجه وأنت تعلم بذلك قبـل أن تخطي هـذه الخطــوة...فعليك

    أن تتقبل مايأتيك بقلب مرح بقلب صافي بقلب لا يوجد فيه للحقد مكان

    كون مثل النخله لاتثمر إلا الطيب...ليس فيها من الحقد شيئا


    كــن كـالنخـيل عن الأحــقاد مرتفعا....بالطوب يرمى فيلقى أطيب الثمر


    اجعل قلبك في نـقاءه مثل الماء الصافي الذي لايحجب عن رؤيته شيئا

    كون محــبوب تقـاضيك ...بـ عفوك وحلمك وإخلاصك تـجد النــاس

    منجذبين أمامك تجد نفسك أنك كسبت قلوبا لم تفكر فيهم

    فكــم للأخــلاق مـن أثر على النفـوس ...فالحمدالله الذي أدبنا وهذبنـا

    وجعلنا مسلمين ...ملبين لدعوته مقبلين على طاعته

    وأخيــرا أســأل أن يـكون لهذه الكلمــات أثر في النفــوس...وأن يجعلكم

    ممن يقــرأ القـول وبتبع أحسنـ’ـه ... وأسأل الله أن يجعل هذه الكلمات خالصـة لوجهه ...





    دمتـ’ـم كمآ تٌـ ح ــبون
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة