استدانة من الجزار

الكاتب : ابو العتاهية | المشاهدات : 348 | الردود : 2 | ‏11 سبتمبر 2008
  1. ابو العتاهية

    ابو العتاهية بـترولـي نشيط

    112
    0
    0
    كان فية شاعر يدعى سليمان عٌرف بالظرف والدعابة اللطيفة وفى زمنه كانت الحياة صعبة والرزق شحيحا وقد اضطرتة الحاجة ان يستدين من جار لة ---جزار يدعى شبيب لكنة لم يستطع سداد هذا الدين ولم تساعده الظروف على ذلك غير إن الجزار لم يقدر ذلك وقام بمطاردة شاعرنا حتى شاهده يدخل المسجد فوقف لة بالباب
    ولما احس سليمان بوجود (شبيب)عند الباب أطال فى صلاته ونوافلة وورده ... لعل الجزار ينصرف بعد ان يمل من الوقوف ...لكن الجزار هو الاخرضاق ذرعا من طول الانتظار فدخل المسجد وصاح بشاعرنا :اننى فى حاجة فلوسى وانت تصلى وتطيل وردك.
    فلم يكن امام سليمان غير ان يخرج من المسجد وهو يقول :

    صليت فى الجامع وسبحت تسعين-----مع كثرهن واتبعتهن بتهليلة
    وقريت عم والمد ثر وياسين--------وادخل على اللى ما يخلى دخيلة
    وقريت وردى عن جميع الشياطين-------وشبيب ما سوى به الورد حيلة
     
  2. الهماش

    الهماش بـترولـي نشيط

    شكراااااا أخييي العزيز على هذه القصة ونسأل الله أن تسقط القروض

    ويسدد الديوووووووووووووووووووووووووووووووووون
     
  3. جونم جقرم

    جونم جقرم بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    8,202
    0
    0
    منــدوب نفطـي (: ---> 66698897
    خـيـمـة فـُـوق طـِـعـسـ
    لاهنت علي القصة عزيزي الفاضل
     

مشاركة هذه الصفحة