يوم الجمعه...

الكاتب : خميس الخامس عشر | المشاهدات : 457 | الردود : 5 | ‏1 أغسطس 2008
  1. خميس الخامس عشر

    خميس الخامس عشر بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    هو خير الأيام حتى في الوفاة ولا يتهاون المسلم بصلاة الجمعه وقراءة سورة الكهف في هذا اليوم والأكثار من الدعاء والاستغفار وان يتصدق في هذا اليوم بما يستطيع ...

    أنه خير الأيام.فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي قال: { خير يوم طلعت عليه الشمس يوم الجمعة، فيه خلق آدم، وفيه أدخل الجنة، وفيه أخرج منها، ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة } .رواه مسلم
    2- تضمنه لصلاة الجمعة التي هي من آكد فروض الاسلام ومن أعظم مجامع المسلمين،
    3- أن فيه ساعة يستجاب فيها الدعاء
    4- أن الصدقة فيه خير من الصدقة في غيره من الأيام
    5- أنه يوم يتجلى الله عز وجل فيه لأوليائه المؤمنين في الجنة
    6- أنه يوم عيد متكرر كل أسبوع،
    7- أنه يوم تكفر فيه السيئات
    8- أن للماشي إلى الجمعة بكل خطوة أجر سنة صيامها وقيامها
    9- أن جهنم تسجر - أي تحمى - كل يوم من أيام الأسبوع إلا يوم الجمعة، وذلك تشريفاً لهذا اليوم العظيم.
    10- أن الوفاة يوم الجمعة أو ليلتها من علامات حسن الخاتمة حيث يأمن المتوفى فيها من فتنة القبر

    يجب على كل مسلم أن يعظم هذا اليوم ويغتنم فضائله وذلك بالتقرب إلى الله تعالى فيه بأنواع القربات والعبادات، فإن للجمعة أحكاماً وآداباً ينبغي أن يتحلى بها كل مسلم.
    قال ابن القيم: ( وكان من هديه تعظيم هذا اليوم وتشريفه وتخصيصه بعبادات يختص بها عن غيره، وقد اختلف العلماء هل هو أفضل أم يوم عرفة ) [زاد المعاد:1/375].
    1- يستحب أن يقرأ الأمام في فجر الجمعة بسورتي السجدة والإنسان كاملتين
    2- ويستحب أن يكثر الإنسان في هذا اليوم من الصلاة على النبي
    3- صلاة الجمعة فرض على كل ذكر حر مكلف مسلم مستوطن ببناء،
    4- الاغتسال يوم الجمعة من هدي النبي
    5- التطيب والتسوك ولبس أحسن الثياب من آداب المسلم في يوم الجمعة،
    6- ويستحب التبكير إلى صلاة الجمعة،
    7- ويستحب أن يشتغل المسلم بالصلاة والذكر وقراءة القرآن حتى يخرج الإمام،
    8- ويجب الانصات للخطبة والاهتمام بما يقال فيها
    9- ويستحب قرآءة سورة الكهف في يوم الجمعة لحديث أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله : { من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين } [الحاكم والبيهقي وصححه الألباني].
    10- ويكره إفراد يوم الجمعة بصيام وليلته بقيام لحديث أبي هريرة رضي الله عنه،
    11- ويكره إفراد يوم الجمعة بصيام وليلته بقيام لحديث أبي هريرة رضي الله عنه،
    12- أما سنة الجمعة فقد ورد أن النبي كان يصلي بعد الجمعة ركعتين
    13- وإذا دخل المسلم المسجد يوم الجمعة والإمام يخطب صلى ركعتين خفيفتين قبل أن يجلس.
    14- ويستحب أن يقرأ الامام في صلاة الجمعة بسورتي: الجمعة والمنافقون

    2- تضمنه لصلاة الجمعة التي هي من آكد فروض الإسلام ومن أعظم مجامع المسلمين، ومن تركها تهاونًا ختم الله على قلبه قال -‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-:‏ (لَيَنْتَهِيَنَّ أَقْوَامٌ عَنْ وَدْعِهِمْ الْجُمُعَاتِ أَوْ ‏ ‏لَيَخْتِمَنَّ ‏ ‏اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ ثُمَّ لَيَكُونُنَّ مِنْ الْغَافِلِينَ) [مسلم عن أبي هريرة].

    3- فيها ساعة يستجاب فيها الدعاء، فعن أبي هريرة –رضي الله عنه- قال: قال رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: (فِي الْجُمُعَةِ سَاعَةٌ لَا يُوَافِقُهَا عَبْدٌ مُسْلِمٌ قَائِمٌ ‏ ‏يُصَلِّي فَسَأَلَ اللَّهَ خَيْرًا إِلَّا أَعْطَاهُ) [البخاري]. قال ابن القيم بعد أن ذكر الاختلاف في تعيين هذه الساعة: «وأرجح هذه الأقوال قولان تضمنتها الأحاديث الثابتة: القول الأول: أنها من جلوس الإمام إلى انقضاء الصلاة، لحديث ابن عمر أن النبي –صلى الله عليه وسلم-قال: (‏هِيَ مَا بَيْنَ أَنْ يَجْلِسَ الْإِمَامُ إِلَى أَنْ ‏‏ تُقْضَى الصَّلَاةُ) [مسلم]. القول الثاني: أنها بعد العصر، وهذا أرجح القولين» [زاد المعاد:1/390،389].

    4- الصدقة في يوم الجمعة خير من الصدقة في غيره من الأيام. قال ابن القيم: «والصدقة فيه بالنسبة إلى سائر أيام الأسبوع كالصدقة في شهر رمضان بالنسبة إلى سائر الشهور» وفي حديث كعب: (... والصدقة فيه أعظم من الصدقة في سائر الأيام ) [موقوف صحيح وله حكم الرفع].

    5- يوم الجمعة يوم عيد متكرر كل أسبوع فعَنْ ‏ ‏ابْنِ عَبَّاسٍ -رضي الله عنهما-‏قَالَ:‏ ‏قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏‏-‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: (‏إِنَّ هَذَا يَوْمُ عِيدٍ جَعَلَهُ اللَّهُ لِلْمُسْلِمِينَ فَمَنْ جَاءَ إِلَى الْجُمُعَةِ فَلْيَغْتَسِلْ...) [ابن ماجه وهو في صحيح الترغيب:1/298].

    6- يوم الجمعة تكفر فيه السيئات فعَنْ ‏ ‏سَلْمَانَ الْفَارِسِيِّ ‏-رضي الله عنه-‏قَالَ: ‏قَالَ النَّبِيُّ ‏-‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-:‏ (‏لَا يَغْتَسِلُ رَجُلٌ يَوْمَ الْجُمُعَةِ وَيَتَطَهَّرُ مَا اسْتَطَاعَ مِنْ طُهْرٍ وَيَدَّهِنُ مِنْ دُهْنِهِ أَوْ يَمَسُّ مِنْ طِيبِ بَيْتِهِ ثُمَّ يَخْرُجُ فَلَا يُفَرِّقُ بَيْنَ اثْنَيْنِ ثُمَّ ‏ ‏يُصَلِّي مَا كُتِبَ لَهُ ثُمَّ يُنْصِتُ إِذَا تَكَلَّمَ الْإِمَامُ إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْجُمُعَةِ الْأُخْرَى) [البخاري].

    7- الوفاة يوم الجمعة أو ليلتها من علامات حسن الخاتمة حيث يأمن المتوفى فيها من فتنة القبر، فعن ابن عمرو قال: قال رسول الله–صلى الله عليه وسلم-: (‏‏عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو -رضي الله عنهما-‏عَنْ النَّبِيِّ ِ -‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-‏‏قَالَ: ‏(‏مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَمُوتُ يَوْمَ الْجُمُعَةِ أَوْ لَيْلَةَ الْجُمُعَةِ إِلَّا وَقَاهُ اللَّهُ فِتْنَةَ الْقَبْرِ) [أحمد والترمذي وصححه الألباني.

    فضل قراءة سورة الكهف في يوم الجمعة
    لحديث أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين -الحاكم والبيهقي وصححه الألباني

    عن أبي هريرة عن النبي قال: { إذا كان يوم الجمعة وقفت الملائكة على أبواب المسجد، فيكتبون الأول فالأول، فمثل المهجر إلى الجمعة كمثل الذي يهدي بدنة، ثم كالذي يهدي بقرة، ثم كالذي يهدي كبشاً، ثم كالذي يهدي دجاجة، ثم كالذي يهدي بيضة، فإذا خرج الإمام وقعد على المنبر، طووا صحفهم وجلسوا يسمعون الذكر } [متفق عليه].

    اخرساعه من يوم الجمعه فأن فيه ساعة يستجاب فيها الدعاء، فعن أبي هريرة قال: قال رسول الله : { إن في الجمعة ساعة لا يوافقها عبد مسلم وهو قائم يصلي يسأل الله شيئاً إلا أعطاه إياه - وقال بيده يقللها } ..

    الأخطاء التي يقع فيها الناس بدون قصد
    1-ترك بعض الناس لصلاة الجمعة أو التهاون بها،
    2- عدم استحضار بعض الناس للنية في اتيان الجمعة، فتراه يذهب إلى المسجد على سبيل العادة،
    3- السهر ليلة الجمعة إلى ساعات متأخرة من الليل مما يؤدي إلى النوم عن صلاة الفجر،
    4- التهاون في حضور خطبة الجمعة،
    5- ترك غسل الجمعة والتطيب والتسوك ولبس أحسن الثياب
    6- البيع والشراء بعد آذان الجمعة والله تعالى يقول:
    7- جلوس بعض الناس في مؤخرة المسجد قبل امتلاء الصفوف الأمامية
    8- تخطي الرقاب والتفريق بين اثنين وايذاء الجالسين والتضي
    9- الإنشغال عن الخطبة وعدم الإنصات إلى ما يقوله الخطيب.
    10- الخروج من المسجد بعد الآذان لغير عذر.
    11- كثرة الحركة أثناء الصلاة وسرعة الخروج من المسجد بعد تسليم الإمام والمرور بين يدي المصلين والتدافع على الأبواب دون الأتيان بالأذكار المشروعة بعد الصلاة

    داعين المولى عز وجل ان يغفر لنا ولكم ويرحمنا ويرحمكم ومن عبادة المسلمين وان يهدي الظالمين...
     
  2. Workers

    Workers إدارة المنتدى

    7,767
    30
    48
    ذكر
    الكويت
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    الله يجزاك خير ويعطيك العافية يالزميل ماقصرت
     
  3. غيوم

    غيوم بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    7,298
    1
    0
    جزاك الله خير و جعله في ميزان حسناتك
     
  4. زهرة التوليب

    زهرة التوليب بـترولـي خـاص

    جزاك الله الف خير

    وجعله في موازين اعمالك

    يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك
     
  5. جزاك الله الف خير

    وجعله الله في ميزان حسناتك

    والله يرحم والديك ووالدي جميع المسلمين
     
  6. الجوهرة

    الجوهرة بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    3,136
    1
    0
    جَزآكْ الله خَيرْ

    لا عَدِمَنآ رَوعةْ إِنَتِقَآئِكْ وَطَرحْكْ

    قَوآكْ اللهْ

    الجوهرة
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة