العازمي ينتقد مؤسسة البترول لتوزيع الموظفين الجدد في غير المواقع التي طلبوها

الكاتب : صخرة رسوبية | المشاهدات : 657 | الردود : 1 | ‏9 يوليو 2008
  1. صخرة رسوبية

    صخرة رسوبية بـترولـي خـاص

    1,270
    0
    0
    بالنفط
    الكويت
    العازمي ينتقد مؤسسة البترول لتوزيع الموظفين الجدد في غير المواقع التي طلبوها
    2

    استنكر السكرتير العام المساعد لاتحاد عمال الكويت فالح العازمي قيام مؤسسة البترول بسلب حق طالبي العمل في القطاع النفطي من اختيار الوظيفة التي تناسبهم، وأوضح في بيان اصدره امس ان العادة جرت في التوظيف أن يختار طالب الوظيفة مقر العمل الذي يناسبه خاصة في هذا القطاع الحيوي الذي يعتبر أهم مكان بالنسبة لغيره، ولكن ما قامت به مؤسسة البترول هذه المرة يعتبر أمراً «خطيراً» لا يمكن السكوت عليه، فإنها سلبت حق الذين يرغبون في العمل في هذا القطاع، حيث انها هي التي تقوم وتحدد حسب خبرتها المحدودة وحسب معرفتنا بتوزيع الذين يتقدمون بطلب الوظيفة على جميع القطاع النفطي، مع العلم أن الاختيار يكون من حق طالب الوظيفة. الا ان بعض المسؤولين في المؤسسة له الرغبة الكبيرة في المركزية، وكذلك للمصلحة الشخصية، فهو الذي سيوزع الموظفين الجدد في جميع القطاع فتكون هناك الواسطة الخاصة به فقط.

    علما أن مكان وطبيعة عمل كل شركة في القطاع النفطي مختلفان تماما، ولو تشابها في بعض المميزات، الا ان بعض الشركات لها مميزات خاصة. وأضاف: ولو قارنا ما تقوم به المؤسسة مع عمل ديوان الخدمة المدنية فان هناك فرقا كبيرا، فالديوان يوزع طالبي الوظيفة، وعند عدم الرغبة في هذه الوزارة او تلك يقوم الديوان بعمل ربط اسمه بالوزارة التي يرغب فيها طالب الوظيفة، مع العلم أن الديوان اعطى الحق لبعض الوزارات ان تقوم بالتعيين دون الرجوع اليه او بالتنسيق معه (كالاطباء، المدرسين، التمريض، الخارجية،..... الخ) أليس من الافضل أن يكون لكل شركة او مؤسسة في القطاع النفطي الحق في الاختيار، وكذلك طالب الوظيفة له الحق في اختيار الشركة التي يرغب فيها. ودعا العازمي المؤسسة الى ان تراجع هذا القرار الذي يتنافى مع ما اعتدنا عليه، وكذلك مع الديموقراطية في حق الاختيار، كما نرجو من الوزير الموقر أن يكون له موقف حازم من هذه المركزية، وان يسأل المسؤولين في المؤسسة عن معايير التوزيع واجراءات القبول.

    http://www.annaharkw.com/annahar/Article.aspx?id=81742
     
  2. ANACONDA

    ANACONDA بـترولـي مميز

    687
    0
    0
    دع الايام تفعل ما تشاء === وطب نفسا اذا حكم القضاء
    ولاتجزع لحادثة الليالى === فما لحوادث الدنيا بقاء
     

مشاركة هذه الصفحة