فضل الدعاء وبعض شروطه!!!!!!!!!1

الكاتب : القائد | المشاهدات : 526 | الردود : 9 | ‏10 يونيو 2008
  1. القائد

    القائد بـترولـي خـاص

    2,089
    0
    0
    فضل الدعاء و بعض شروطه

    --------------------------------------------------------------------------------

    قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ( لن ينفع حذر من قدر ، و لكن الدعاء ينفع مما نزل و مما لم ينزل ، فعليكم بالدعاء عباد الله ) رواه أحمد و الطبراني عن معاذ بن جبل رضي الله عنه .
    و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ( إن الله حيي كريم يستحي إذا رفع إليه يديه أن يردهما صفراً خائبتين ) رواه أحمد و أبو داوود و الترمذي و ابن ماجه و الحاكم عن سلمان رضي اللله عنه .
    و قال النبي عليه الصلاه و السلام ( مامن رجل يدعوا بدعاء إلا إستجيب له ، فإما أن يعجل له في الدنيا ، و إما أن يؤخر له في الآخرة ، و إما أن يكفر عنه من ذنوبه بقدر ما دعا ، ما لم يدع بإثم أو قطيعه رحم ، أو يستعجل يقول : دعوت ربي فما إستجاب لي ) رواه الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه
    وقال النبي عليه الصلاه و السلام ( إن جبريل موكل بحوائج بني آدم ، فإن دعا العبد الكافر قال الله تعالى : يا جبريل اقض حاجته فإني لا أحب أن أسمع دعاءه و إذا دعا العبد المؤمن قالالله تعالى يا جبريل إحبس حاجته فإني أحب أن إسمع دعاءه ) رواه غبن النجار عن جابر رضي الله عنه
    و مما علمنا النبي الحبيب في أحوال الدعاء ما جاء عنه صلى الله عليه و سلم ( إذا صلى أحدكم فليبدأ بتحميد الله تعالى و الثناء عليه ثم ليصل على النبي صلى الله عليه و سلم ثم ليدع بما شاء ) رواه أبو داود و الترمذي و إبن حبان و الحاكم و البيهقي عن فضاله بن عبيد رضي الله عنه
    و قال عليه الصلاه و السلام ( الدعاء محجوب عن الله حتى يصلى على محمد و آل بيته ) رواه أبو الشيخ عن علي رضي الله عنه
    و قال النبي عليه الصلاه و السلام ( إذا دعا أحدكم فليؤمن على دعاء نفسه ) رواه إبن عدي عن أبي هريرة رضي الله عنه .
    و قال عليه الصلاة و السلام ( لا يجتمع ملأ فيدعو بعضهم و يؤمن بعضهم إلا أجابهم الله ) رواه الطبراني و الحاكم و البيهقي عن حبيب بن سلمه الفهري رضي الله عنه .
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم ( سلوا الله ببطون أكفكم و لا تسألوه بظهورها فإذا فرغتم فإمسحوا بها و جوهكم ) رواه أبو داود و البيهقي عن إبن عباس رضي الله عنهما .
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم ( لا تدعوا على أنفسكم إلا بخير فان الملائكه يؤمنون على ما تقولون ) رواه أحمد و مسلم عن أم سلمه رضي الله عنها .
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم ( لا تدعوا على أنفسكم و لا تدعوا على خدمكم و لا تدعوا على أموالكم لا توافق من الله ساعه نيل فبها عطاء فيستجاب لكم ) رواه أبو داود عن جابر رضي الله عنه .
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم( دعاء المسلم مستجاب لأخيه بظهر الغيب ، عند رأسه ملك موكل به كلما دعا لاخيه بخير قال الملك : آمين و لك مثل ذلك) رواه أحمد و مسلم و إبن ماجه عن أبي الدرداء رضي الله عنه
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم ( ينزل الله تبارك و تعالى كل ليله إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول: من يدعوني فأستجيب له ، من يسألني فأعطيه ، من يستغفرني فأغفر له ) رواه البخاري و مسلم و أبو داود و الترمذي و إبن ماجه عن ابي هريرة رضي الله عنه .
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم ( أقرب ما يكون الرب من العبد في جوف الليل فان إستطعت أن تكون ممن يذكر الله في تلك الساعه فكن ) رواه الترمذي و النسائي و الحاكم عن عمرو بن عنبسه رضي اله عنه .
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم ( إدعوا الله و أنتم موقنون بالإجابه و إعلموا أن الله لا يستجيب من قلب غافل لاه ) رواه الترمذي و الحاكم عن أبي هريرة رضي الله عنه .
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم ( من سره أن يستجيب الله له عند الشدائد والكرب فليكثر الدعاء في الرخاء ) رواه الترمذي و الحاكم عن أبي هريرة رضي الله عنه .
    و يستحب للمؤمن الدعاء و تحري الدعاء في الأوقات التي ورد أنها أوقات إستجابه و منها
    1- عند الآذان .
    2- بين الآذان و الإقامه .
    3- عند صعود الإمام للمنبر يوم الجمعه .
    4- عند نزول الغيث .
    5- الثلث الأخير من الليل .
    6- آخر ساعه من يوم نهار يوم الجمعه .
    7- في عقب أداء الفروض الخمسه .
    و يستحب لمن يدعوا الله أن يكون على وضوء و أن بستقبل القبلة ، كما يستحب الدعاء بالادعيه التي وردت عن الحبيب محمد عليه الصلاة و السلام .
    و من آداب الدعاء أن يبدأ الداعي بالحمد و الثناء على الله عز و جل ، ثم الصلاة على النبي ، و الإستغفار و من ثم فليسئل حاجته .
    و قد جاء في الحديث الشريف ( أفضل الدعاء الحمدلله )
    و جاء ( من شغله القرآن و ذكري عن مسألتي أعطيته أفضل ما أعطي السائلين ) صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم .
     
  2. نعومة

    نعومة بـترولـي نشيط جدا

    193
    0
    0

    [​IMG]

    تسلم اخوي الكريم

    << القائد >>

    على روعة طرحك

    ويعطيك الف عافيه

    [​IMG]

     
  3. القائد

    القائد بـترولـي خـاص

    2,089
    0
    0
    تسلمين ومشكوره عالتعليق
     
  4. الجوهرة

    الجوهرة بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    3,136
    1
    0
    جزاكـ الله خير يا القائد
    وكتب لكـ الاجر والثواب
    وجعلة الله في ميزان أعمالكـ
    باركـ الله فيكـ
    دمتم بعبيـــر الورد

    [​IMG]
     
  5. القائد

    القائد بـترولـي خـاص

    2,089
    0
    0
    شاكرلج جوهرة وتسلمين عالتعليق
     
  6. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخوي القائد كل الشكر لك على الادعيه والاحاديث التى وضعتها امامنا ولكن في احد الاحاديث وهو الحديث الثاني انت لم تذكر كلمة العبد كما ذكر في الحديث وكنت ابي اتأكد هل يوجد كلمة عبد ام لا والحديث هو ان الله حيي كريم يستحيي من عبده ان يرفع اليه يديه فيردهما صفراٌ

    ولكن وانا ابحث عن التصحيح وجدت موضوع يقوول ان الحديث هذا ضعيف فقلت اذكره للأخوان يمكن ماعندهم علم في الموضوع والى عنده علم ينورنا
    والموضوع هووو ::


    بسم الله الرحم الرحيم

    هذا تخريج الحديث المشهور إن الله حيي كريم يستحيي إذا رفع الرجل إليه يديه أن يردهما صفرا خائبين
    وفي رواية إن الله تعالى حي كريم يستحيي من عبده أن يرفع إليه يديه فيردهما صفرا ليس فيهما شيء وقد تبين لي ضعفه وان الصواب فيه انه موقوف على سلمان الفارسي اخذا عن التوراة
    وقد روى الحديث عن سلمان الفارسي وأنس بن مالك وجابر بن عبد الله _رضى الله عنهم_
    أولا:حديث سلمان الفارسي رواه عنه ابو عثمان النهدي واختلف عليه
    فرواه جعفر بن ميمون الأنماطي عن النهدي عن سلمان مرفوعا أخرجه الترمذى5/556 و ابن ماجه 2/1271
    الحاكم 1/675 و البزار2511
    وابن عساكر فى تاريخ دمشق58/465
    والطبراني في الدعاء1/84
    وابن حبان ج3/ص160
    والبيهقي الدعوات الكبير1/137
    والاسماءوالصفات1/220
    وجعفر بن ميمون مختلف فيه قال أحمد ليس بقوي في الحديث وقال بن معين ليس بذاك وقال في موضع آخر صالح الحديث وقال مرة ليس بثقة وقال أبو حاتم صالح وقال النسائي ليس بالقوي وقال الدارقطني يعتبر به وقال بن عدي لم أر أحاديثه منكرة وارجوانة لا بأس به ويكتب حديثه في الضعفاء قال الحافظ: قلت وقال البخاري ليس بشيء وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال عبد الله بن أحمد عن أبيه أخشى أن يكون ضعيفا وقال الحاكم في المستدرك هو من ثقات البصريين وذكره بن حبان وابن شاهين في الثقات وقال العقيلي في روايته عن أبي عثمان عن أبي هريرة في الفاتحة لا يتابع عليه
    فيه تهذيب التهذيب 2/93

    وخالفه سليمان التيمى واختلف عليه فرواه يزيد بن هارون المسند5/438
    ومعاذ بن معاذ فى المصنف لابن ابي شيبة 10 /340 ويحيى بن سعيد الزهد لابن حنبل 1/و151عنه عن سلمان الفارسي موقوفا وخالفهما أبو همام محمد بن الزبرقان فرواه عنه مرفوعا اخرجه
    الحاكم1/718 والطبرانى فى الكبير 6/252 وفي الدعاء 1/84 والبيهقي فى الاسماء والصفات 1/220 والقضاعي فى الشهاب 2/265ورواه ثابت ، وحميد ، وسعيد الجريري عنه عن سلمان انه قال اجد فى التوراة التوراة أن الله حيي كريم يستحيي أن يرد يدين خائبتين سئل بهما خيرا اخرجه البيهقي فى الاسماء 1/220 قال وأخبرنا أبو عبد الله الحافظ ، حَدَّثَنَا أبو العباس محمد بن يعقوب ، حَدَّثَنَا محمد بن إسحاق الصاغاني ، حَدَّثَنَا عفان ، حَدَّثَنَا حماد بن سلمة ، عن ثابت وحميد وسعيد الجريري ، عن أبي عثمان النهدي ، عن سلمان ، أنه قال : أجد في التوراة أن الله حيي كريم يستحيي أن يرد يدين خائبتين سئل بهما خيرا
    وهذا سند صحيح الى سلمان الفارسي
    فلا شك ان الراجح في رواية التيمى الوقف والاصح انه اخذه عن التوراة كما رواه عنه حميد وثابت والجريرى

    وتابعه على الرواية الموقوفة يزيد بن أبى صالح عند هناد فى الزهد2/629

    والراجح فى حديث سلمان هذا هو الوقف
    لاتفاق سليمان التيمى ويزيد بن ابى صالح عليه ولانهما اوثق من جعفر بن ميمون

    ثانيا :-حديث انس بن مالك ورواه عنه كل من
    1-ابان بن ابى عياش رواه عبد الرزاق في المصنف 2/251عن معمر عنه وهذا طريق تالف فأبان متروك
    2-حفص بن عمر بن عبد الله بن اخي انس رواه الحاكم 1/675 قال- أخبرناه أبو عبد الله الصفار ، ثنا أبو بكر بن أبي الدنيا ، ثنا بشر بن الوليد القاضي ، ثنا عامر بن يساف ، عن حفص بن عمر بن عبد الله بن أبي طلحة الأنصاري قال : حدثني أنس بن مالك رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إن الله رحيم حيي كريم يستحي من عبده أن يرفع إليه يديه ، ثم لا يضع فيهما خيرا
    وهذا اسناد ضعيف
    1- بشر بن الوليد مختلف فيه
    قال صالح بن محمد جزرة: هو صدوق، ولكنه لا يعقل، كان قد خرف.
    وقال السليمانى: منكر الحديث.
    وقال الآجرى: سألت أبا داود: أبشر بن الوليد ثقة ؟ قال: لا.
    وروى السلمى، عن الدارقطني: ثقة.
    الميزان 1/327
    وقال مسلمة ثقة وكان ممن امتحن وكان أحمد يثني عليه وقال البرقاني ليس هو من شرط الصحيح
    لسان الميزان 2/35

    2- عامر بن يساف ضعيف
    قال ابو حاتم صالح الجرح والتعديل 6/329 وهذا صيغة تليين عند ابى حاتم انظر الجرح 2/37
    وقال ابن عدي 5/85منكر الحديث عن الثقات ثم قال
    ولعامر غير ما ذكرت من الأحاديث التي ينفرد بها ومع ضعفه يكتب حديثه
    الطريق الثالث عن انس رواه الطبراني فى الدعاء 1/84قال
    حدثنا المقدام بن داود ثنا حبيب كاتب مالك ثنا هشام بن سعد عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

    إذا دعا العبد فرفع يديه فسأل قال الله عز وجل إني لأستحي من عبدي أن أرده
    وهذا سند ضعيف جدا
    حبيب كاتب مالك قال أحمد: ليس بثقة.
    وقال ابن معين: كان يقرأ على مالك ويتصفح ورقتين ثلاثة فسألوني عنه بمصر، فقلت: ليس بشئ الميزان 1/452وقال ابن حبان فى المجروحين 1/265 كان يورق بالمدينة على الشيوخ، ويروى عن الثقات الموضوعات كان يدخل عليهم ما ليس من أحاديثهم.
    وقال النسائى فى الضعفاء ص 34 متروك الحديث
    هشام بن سعد ضعيف
    قال أبو حاتم عن أحمد لم يكن هشام بالحافظ وقال عبد الله بن أحمد عن أبيه هشام بن سعد كذا وكذا كان يحيى بن سعيد لا يروي عنه وقال أبو طالب عن أحمد ليس هو محكم الحديث وقال حرب لم يرضه أحمد وقال الدوري عن بن معين ضعيف وداود بن قيس أحب إلي منه وقال بن أبي خيثمة عن بن معين صالح وليس بمتروك الحديث وقال معاوية بن صالح عن بن معين ليس بذاك القوي وقال بن أبي مريم عن بن معين ليس بشيء كان يحيى بن سعيد لا يحدث عنه وقال العجلي جائز الحديث حسن الحديث وقال أبو زرعة محله الصدق وهو أحب إلي من بن إسحاق وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به هو ومحمد بن إسحاق عندي واحد وقال الآجري عن أبي داود هشام بن سعد أثبت الناس في زيد بن أسلم وقال النسائي ضعيف وقال مرة ليس بالقوي تهذيب التهذيب 11/37
    ثالثا :حديث جابر بن عبد الله
    اخرجه ابو يعلى 2/391 و الطبراي فى الاوسط5/31
    وابن عدي فى الكامل 7/156من طريق حدثنا عبيد الله بن معاذ قال : ذكر أبي عن يوسف بن محمد بن المنكدر عن أبيه عن جابر بن عبد الله : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن الله تعالى حي كريم يستحيي من عبده أن يرفع إليه يديه فيردهما صفرا ليس فيهما شيء
    وجاء في الكامل شيء قال عبيد الله ولم اسمعه من أبي
    وهذا سند ضعيف فيوسف بن محمد ضعيف
    قال أبو زرعة صالح وهو أقل رواية من أخيه المنكدر بن محمد وقال أبو حاتم ليس بقوي يكتب حديثه وقال الآجري عن أبي داود ضعيف وقال النسائي ليس بثقة وقال الدولابي متروك الحديث وقال بن عدي أرجو أنه لا بأس به تهذيب التهذيب 11/371 وقال ابن حبان في المجروحين 3/136 يروى عن أبيه ما ليس من حديثه من المناكير التى لا يشك عوام أصحاب الحديث أنها مقلوبة، وكان يوسف شيخا صالحا ممن غلب عليه الصلاح حتى غفل من الحفظ والاتقان، فكان يأتي بالشئ على التوهم، فبطل الاحتجاج به على الاحوال كلها.
    كما أنه مرسل بين عبيد الله وأبيه معاذ فهو لم يسمعه منه كما جاء في الكامل لابن عدى
     
  7. القائد

    القائد بـترولـي خـاص

    2,089
    0
    0

    الحديث بسنده عن سلمان الفارسي خرجه الإمام الترمذي في سننه الحديث رقم (3556) ... وصححه المحدث الألباني في بهذا السند في صحيح الترمذي الحديث رقم (3556)

    وعلى فكره بونايف ماكل مايكتب من اراء في المنتديات يؤخذ بها ارجع انت بنفسك لكتب الحديث راح تستفيد اكثر ومشكور عالتعليق بونايف وجهدك واضح تشكر عليه
     
  8. فزاع

    فزاع بـترولـي نشيط جدا

    188
    0
    0

    لأ بونايف إنت غلطان لازم القائد اي شي يقوله صحيح:D
     
  9. القائد

    القائد بـترولـي خـاص

    2,089
    0
    0
    بونايف اخ عزيز قد اخطأ أنا وهو يصحح لي ومانختلف انشالله ومو شرط كل شي نقوله صح ومشكور فزاع عالمشاركه
     
  10. ياخساره

    ياخساره بـترولـي نشيط جدا

جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة