الحدث الاقتصادي: هل هناك حقول نفط مشتركة أو تراكيب جيولوجية نفطية مشتركة؟

الكاتب : jem2008 | المشاهدات : 1,023 | الردود : 14 | ‏8 يونيو 2008
  1. jem2008

    jem2008 بـترولـي نشيط جدا

    410
    0
    0
    الحدث الاقتصادي: هل هناك حقول نفط مشتركة أو تراكيب جيولوجية نفطية مشتركة؟


    د. عبدالجبار عبود الحلفي
    جامعة البصرة
    كثيراً ما يجري الحديث في وسائل الاعلام . أو في الندوات ، من قبل بعض المسؤولين في الحكومة ، حول قيام بعض دول الجوار باستغلال الحقول النفطية العراقية وكذلك تجري التصريحات بهذا الشأن من بعض النواب في البرلمان . ويسمونها الحقول المشتركة. فما حقيقة الحقول المشتركة؟ هل هناك في القاموس النفطي تسمية كهذه؟. وما حقول الدول المتجاورة في استغلال الأراضي التي تشطرها الحدود الدولية في إقامة آبار عليها. وما المسافات المسموح بها لكلا الدولتين المتجاورتين لاقامة المنشآت النفطية الخاصة باستخراج وإنتاج النفط أو الغاز؟.
    أولاً: ينبغي القول أن لا وجود في المصطلحات النفطية. ولا في مفهوم العلاقات الدولية ، شيء إسمه ( الحقول المشتركة) إلا بشروط متفق عليها بين الدول المتجاورة.

    فعلى سبيل المثال هناك حقل غازي مشترك بين قطر وإيران لاستغلال احتياطياته الغازية وبموجب إتفاق ثنائي بين الطرفين وهو حقل بحري يقع ضمن المياه الاقليمية المشتركة.
    فضلاً عن وجود المنطقة المحايدة بين المملكة العربية السعودية ودولة الكويت، بموجب اتفاق ثنائي لاستغلال الهايدروكاربونات فيها.
    ثانياً: إن الحديث عن الحقول المشتركة ينبغي أن يجري ضمن مهنية عالية في الاختصاص المعني بالصناعة النفطية. فالصناعة النفطية. علم . وفن وإقتصاد. وسياسة دولية . ومن لا يمتلك هذه الأعمدة الأربعة لن يتمكن من ضبط طروحاته بشأن كل ما يخص الحقول المشتركة وغيرها من المفاهيم النفطية. ومفاتيح الفنون في صناعة النفط التي تطورت بمعدلات متسارعة في السنوات العشر الأخيرة بالذات.
    ثالثاً: لا توجد حقول مشتركة بيننا وبين دول الجوار ولو كانت هناك مثل هذه الحقول لكانت هناك إتفاقيات ثنائية لتقاسم الانتاج . أو إستخلاص نسب معينة لكل طرف من المواد الهايدروكاربونية. أو تقوم شركة مشتركة بين العراق وإيران أو العراق والكويت بهذا العمل . وتطوير الحقول ومتابعة صيانتها من خبراء النفط بين الجانبين . أذن من الخطأ إطلاق صفة حقول مشتركة (Goint fellds) على هذه القضية.
    رابعاً: الصحيح هو وجود تكوينات وتراكيب جيولوجية هايدروكاربونية مشتركة بين العراق ودول الجوار.
    فالتراكيب الهايدروكاربونية للعراق تنتمي الى العصر الجوراسي وبعضها الى العصر الكربتاسي – الطباشيري. وكلا النوعين يمتدان الى دول الجوار . فالترسبات الحوضية للعصر الجوراسي تمتد من جنوب الكوت الى البصرة . ثم تمتد الى جنوب غرب وغرب ايران . كما تمتد الى الكويت .. والبحرين، وهذا النوع من السوائل الهايدروكاربونية تنشأ بفعل تفاعلات لمخلوقات حيوانية بحرية وأعشاب متنوعة . فهي ترسبات لمواد عضوية تكونت منذ ملايين السنين من الصعب تحديد زمنها.
    إن قيام جمهورية ايران الاسلامية بحفر آبار على أراضيها القريبة من خط الحدود مع العراق لا يعني أنها استولت على الحقول العراقية. فوفقاً للقوانين الدولية الخاصة بالمشاريع النفطية أن من حق أية دولة أن تقيم مشروعاً نفطياً أو غازياً أو مصفاة للنفط على اراضيها على مسافة من خط الحدود مع دولة مجاورة.
    تمتلك جمهورية ايران الأسلامية مجموعة حقول بجوار العراق على حدوده الشرقية منها: نفط شهر. أزاديجان . بيدر الغرب وآزار. هذه الحقول تنتمي في تراكيبها الجيولوجية الى نفس التكوينات الحوضية الترسيبية للهايدروكاربونات في جنوب العراق وهي عصر الجوراسي . والطباشيري.
    وكان العراق وايران قد عقدا جولتين من المفاوضات في عامي 2006 و2007 بشأن الحقول المتجاورة على هامش مؤتمر عقد في طهران نظمه معهد ( راوند) الايراني للدراسات الاقتصادية الدولية علماً أن هناك رقماً إستكشافية قريبة من الحدود بين البلدين تحتوي على النفط لم تستغل بعد. وكان السيد غلام حسين نزاري العضو المنتدب في شركة النفط الوطنية الايرانية قد اعلن أن ايران ترغب في تطوير هذه الرقع الأستكشافية بين البلدين كما أن العراق قد وجه الدعوة الى شركات ايرانية للمنافسة على الفوز بعقود لبناء أربعة مصافٍ للنفط. ويذكر في هذا الشأن أن شركة النفط الوطنية الايرانية أعلنت في الثامن من تموز 2007 عن بدء إنتاجها التجاري الأولي من حقل ( آزاديغان ) الواقع في جنوب غرب إقليم خوزستان قرب الحدود العراقية. مع العلم أن هذا الحقل يتضمن (11) بئراً منتجة الآن ويبلغ عمق البئر ما بين (2500 -2700) متر. وينتج الحقل حالياً نحو 20 الف ب/ي كانتاج أولي . ويتم نقل النفط عبر أنبوب الى محطة تجميع النفط الخام في منطقة الأهواز لأغراض المعالجة. وتتمكن وزارة النفط الايرانية بوساطة شركة النفط الوطنية الايرانية زيادة الانتاج من الحقول المجاورة للعراق بأساليب تقنية عالية المستوى على العكس من الاساليب التقليدية التي تنتج بها الشركات العراقية . فحقل مجنون العملاق (super Galnt) لم تتمكن شركة نفط الجنوب من تطويره الا بأنتاج 40 الف ب/ي بالضغط المكمني الأولي. في حين تمتلك شركة النفط الوطنية الايرانية أساليب تقنية متطورة لزيادة الأنتاج من حقولها التي تنتمي لنفس التراكيب الجيولوجية العراقية ومنها الحفر الأفقي ثلاثي الأبعاد والحفر المائل . والخبراء الايرانيون في النفط أذكياء بحيث بأمكانهم إستخلاص الهايدروكاربونات من حقولهم المجاورة للعراق من دون أن يتجاوزوا على عبور خط الحدود. وكذلك تفعل الكويت. إذن من الخطأ القول أن هناك حقولاً مشتركة. وإنما هناك جانب قوي تقنياً في مجال النفط . واخر ضعيف ينتج بأساليب عفا عليها الزمن ولا يمتلك سوى إتهام الآخرين بالتجاوز على حقوله.
    إننا نعتقد أخيراً إن دعوة وزارة النفط للشركات الأجنبية العملاقة لتطوير الصناعة النفطية في العراق في مجال عقود المقاولات ، سيمكن العراق من زيادة انتاجه من الحقول المجاورة لدول الجوار لأن تلك الشركات تمتلك التقنيات العالمية للاستخلاص النفطي مع خفض التكاليف.
    وكان وزير النفط الدكتور حسين الشهرستاني قد ألمح في أكثر من مرة الى دعوة العديد من الشركات الاجنبية ومنها ( شل) و(توتال) و(BP) الى تقديم عروضها لتطوير الحقول العراقية بعقود خدمة وإستشارة فنية. وهي دعوة مخلصة نأمل أن تتطور الى فعل ومتابعة جدية للتنفيذ بما يخدم تطوير الصناعة النفطية في العراق. كما إن زيارة الرئيس الايراني أحمدي نجاد التاريخية للعراق مؤخراً قد أرست الأسس الحقيقية لقيام تعاون نفطي خاصة ان ايران تمتلك ثاني إحتياطي نفطي عالمي. ولديها من الخبرة الطويلة في تطوير وإقامة المصافي. فالنفط أكتشف في ايران منذ عام 1905 في منطقة مسجد سليمان.



    منقول من هذا الرابط

    http://www.almadapaper.com/paper.php?source=akbar&mlf=interpage&sid=39177
     
  2. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    شكرا يا Jem على الخبر

    يوضح الخبر بعض الأمور الفنية في الصناعة النفطية تهم دول الخليج و تعطي فكرة أوضح

    عما يحدث في مجالات الحفر في الدول المحيطة

    و الأكثر تقنية هو من يستفيد أكثر.
     
  3. jem2008

    jem2008 بـترولـي نشيط جدا

    410
    0
    0
    عفوا اخي الكريم وان شاء الله يفيد وتنحسر التعليقات في الفائده ويسعدني مرورك
     
  4. jem2008

    jem2008 بـترولـي نشيط جدا

    410
    0
    0


    الخط الاخضر تكشف عن جريمة بيئية تسبب بها القطاع النفطي قد تعرض الكويت والسعودية للزلازل

    وجه رئيس جماعة الخط الأخضر البيئية خالد الهاجري انتقاداته اللاذعة الى عدد من المسؤولين في الحكومة وذلك بسبب الكارثة البيئية التي سوف تحل بالكويت بسبب قيام شركتين نفطيتين بحقن 9 ملايين من الامتار المكعبة بالنفايات الكيمياوية السامة في باطن الأرض مما أدى الى ظهور بحيرات نفطية وصل طولها الى ثلاثة كيلو مترات وعرضها 2 كيلو متر وبعمق يزيد على المتر ونصف وذلك بالقرب من منطقة الوفرة الزراعية. مؤكدا ان المشروع مدمر للبيئة وسوف يؤدي الى زلازل ستطال منطقة الوفرة الزراعية ومدينة الخفجي السكنية السعودية. جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقدته الجماعة حول الكارثة البيئية التي ستتعرض لها الوفرة حيث انتقد الهاجري وزير النفط بالوكالة محمد العليم ووكيل وزارته عباس النقي وعدداً من المسؤولين في الوزارة الذين تعاملوا بلا مبالاة مع الجماعة البيئية واصفا وزير النفط بانه يخدم المصالح الحزبية فقط. واتهم الهيئة العامة للبيئة بمشاركتها في الجريمة من خلال تمكين الشركتين باجراء تجارب للسموم الكيمياوية في هذه المناطق.

    كما وجه انتقاداً لوزير الداخلية والدفاع الشيخ جابر المبارك بصفته رئيس المجلس الاعلى للبيئة مطالباً بالغاء المجلس وبإبعاد المسؤولين عنه وتكليف اشخاص اكفاء للهيئة العامة للبيئة غير الموجودين حالياً مشيرا بانهم لا يمتلكون المهنية وذلك بسبب موافقتهم على جعل المنطقة حقل تجارب بدل من رفض المشروع.وكشف الهاجري بان لدى جماعة الخضر معلومات مهمة عن تجاوزات عديدة إذا تم الاداء بها فسوف تؤدي الى تعرض العديد من المسؤولين في الدولة الى التحقيق مؤكدا بان الهزة الارضية التي حدثت فجر امس الأول هي نتيجة قيام شركات مؤسسة النفط بالاستنزافات لمكامن آبار النفط وكذلك عدم مرعاة الحالة الجيلوجية.وناشد باسم جميع الناشطين البيئيين المسوولين في الكويت والمملكة العربية السعودية التدخل لمنع قيام الشركتين النفطيتين بحقن ما يقرب من 9 ملايين متر مكعب من النفايات الكيمياوية السامة في باطن الارض في منطقة العمليات المشتركة بين الدولتين.



    وأعلن بأنه سوف يتم تسليم السفارة السعودية تقريراً مفصلاً ومصوراً ومرفق بكافة الوثائق والاجراءات حول هذه الكارثة البيئية.وقال بانه تم الاتصال مراراً وتكراراً بوزير النفط بالوكالة محمد العليم ولم يرد ثم تم الاتصال بوكيل وزارة النفط عباس النقي ووعد خيراً ولم يفعل شيئاً.وقال بأن المسؤولين في الشركة الكويتية وصفوا بيان الجماعة بانه اعتمد على اسلوب المبالغة والتخويف رغم علمهم جيداً ان جميع المعلومات الواردة في بيان الخط الأخضر من وثائق يملكونها ويسعون للتكتم عليها لتغييب المجتمع عن حقيقة الكارثة التي تزعم الشركتين القيام بها.وذكر الهاجري بأن إحدى الشركتين في ردها على الجماعة أدعت بأنها تطبق السياسات الخاصة بالمحافظة على البيئة، والحقيقة ان ادارة الشركة تتبع الاسلوب ذاته وهو الاستمرار في الكذب وخداع المجتمع، فلو كانت تهتم بالبيئة لرفضت هذا المشروع كما رفضته شركة نفط الكويت التي شعر مسؤولوها بالخطورة البيئية في المشروع فابتعدوا عن تنفيذه.وأكد ان هذه الشركة تمارس الكذب والخداع حينما ادعت ان حقن النفايات السامة في باطن الأرض هو الاسلوب المستخدم عالميا وأتحدى ان تذكر الشركة الكويتية اسم شركة نفطية خليجية أو كويتية تستخدم اسلوب sfi الذي تود تطبيقه.ولفت إلى ان الشركتين بدلاً من ان تقوما بإعادة معالجة المواقع التي تم تلويثها وايجاد افضل السبل البيئية لإعادة الوضع كما كان عليه قبل قيام مشاريعهما النفطية المدمرة للبيئة تعتزمان اخفاء معالم جريمتهما هذه عبر القيام بحقن النفايات الكيمياوية السائلة في باطن الارض بالقرب من مزارع الوفرة.وقال ان الكارثة والخطورة الفعلية لهذا المشروع تكمن في حقن تسعة ملايين متر مكعب من النفايات الكيمياوية السائلة التي تحتوي على مياه ملوثة وحماة كيميائية نفطية وخليط كيميائي طيني يستخدم في عمليات الحفر في باطن الارض.



    وحذر من ان الشركتين وفي حال تنفيذ مخططهما فإن ذلك سيؤدي الى كوارث بيئية عدة لا تحصر اولها الزلازل وانتشار الملوثات المختلفة مثل مواد الهيدروكربونات البترولية والمركبات العضوية المتطايرة والمعادن النزره وغيرها كما قد تؤدي الى تلويث المياه الجوفية ووصولها الى مزارع الوفرة والمزورعات ومياه الآبار خاصة وان الوفرة الزراعية تزود الكويت بما يصل الى 50% من المنتجات الزراعية التي تأثرت منتجاتها من التلوث الكيميائي في وقت سابق يضاف الى ذلك ان عملية الحقن قد تؤدي الى انسداد الآبار بالحماة مما يحدث عرقلة للطبقات الأرضية ومشكلات جيلوجية خطيرة في باطن الأرض لن يمكن السيطرة عليها.وحذر من ان عملية حقن النفايات الكيماوية السائلة داخل طبقات الصخور ستؤدي الى خلخلة النظام الطبقي في الصخور مما يعزز الفرصة لإعادة تنشيط الصدوع الزلزالية القديمة وتكوين اخرى جديدة تؤدي إلى حدوث زلازل في منطقة الوفرة قد تمتد الى مدينة الخفجي السكنية السعودية وقد تتسبب بكوارث زلزالية خطيرة.واضاف ان التكنولوجيا التي تود الشركتان استخدامها هي تكنولوجيا فاشلة واكبر دليل على ذلك الكارثة التي حلت بولاية ألاسكا الأميركية حينما تم تطبيق نفس التكنولوجيا سنة 1997 في مشروع prudhoe bay.وحول موافقة الهيئة العامة للبيئة على المشروع اكد الهاجري ان ما ورد في رد الشركة الكويتية هو كذب صريح فالهيئة لم توافق على المشروع بل تواطأت مع الشركتين حينما سمحت لهما باجراء تجارب في منطقة الوفرة لتنفيذ المشروع، اي ان الهيئة ستحول منطقة الوفرة الزراعية الى حقل لتنفيذ هذه الجريمة البيئية بدلاً من ان تقوم بدورها المفترض برفض هذا المشروع.



    كما اكد بان ادعاء الكويتية انها تتعاون مع معهد الابحاث لبحث الآثار البيئية لهذا المشروع واجراء الدراسات البيئية غير صحيح على الاطلاق حيث تم رصد الميزانيات لتنفيذ المشروع الا ان الشركة قامت بتقسيم المشروع الى مشروعين واصدرت له أكثر من afe لتوزيع تكاليفه والابهام بانه غير مكلف مادياً. كما ان المشروع تشوبه العديد من التجاوزات القانونية بل ان مؤسسة البترول الكويتية عبر شركتها خالفت اشتراطات ديوان المحاسبة الذي يشترط الاعلان عن المناقصة وطرحها للمنافسة حتى لا ينكشف الامر وحددت مسبقاً الشركة التي ستنفذ المشروع وهي شركة كندية.





    منقول من:-


    http://www.greenline.com.kw/news/180807.asp
     
  5. brilliant

    brilliant المـراقب الـعـام

    8,477
    0
    0
    Engineer
    Kuwait
    الصراحه كلامه غير منطقي شلون مافي حقول مشتركه

    ومالقا يستدل بهالشي الا ان ايران مو قاعده تشفط الابار الي علي الحدود ،، اصلا شدراه انهم يسون هالشي
     
  6. jem2008

    jem2008 بـترولـي نشيط جدا

    410
    0
    0

    التكرار في القراءه فيها المنفعه وشكرا على المتابعه والمرور
     
  7. sporty196

    sporty196 بـترولـي نشيط

    105
    0
    0
    "ثالثاً: لا توجد حقول مشتركة بيننا وبين دول الجوار ولو كانت هناك مثل هذه الحقول لكانت هناك إتفاقيات ثنائية لتقاسم الانتاج . أو إستخلاص نسب معينة لكل طرف من المواد الهايدروكاربونية. أو تقوم شركة مشتركة بين العراق وإيران أو العراق والكويت بهذا العمل . وتطوير الحقول ومتابعة صيانتها من خبراء النفط بين الجانبين . أذن من الخطأ إطلاق صفة حقول مشتركة (Goint fellds) على هذه القضية.
    رابعاً: الصحيح هو وجود تكوينات وتراكيب جيولوجية هايدروكاربونية مشتركة بين العراق ودول الجوار."


    هناك حقول مشتركة بين الدول ! .... و الكويت و السعودية عندهم اتفاقية بحيث تتولى جهة واحدة تطوير الحقول و يتم اقتسام الانتاج .... بالنسبة حق الحقل المشترك مع العراق معظمه يقع في العراق و لكن حسب القانون يحق للكويت ان تفعل ما تشاء بالجزء الموجود داخل حدودها ... لذلك الكويت تحفر و تنتج و قد عرضت على العراق اقامة عمليات مشتركة مثل السعودية و لكن العراقيين رفضوا لانهم يريدون الحقل بكامله (من حقهم الرفض و من حق الكويت تطوير الحقل في الجزء الخاص فيها)

    "قيام شركتين نفطيتين بحقن 9 ملايين من الامتار المكعبة بالنفايات الكيمياوية السامة في باطن الأرض مما أدى الى ظهور بحيرات نفطية وصل طولها الى ثلاثة كيلو مترات وعرضها 2 كيلو متر"

    حفر الابار يتطلب استخدام سوائل "حفر" ... و الكويت ظلت تصب هذه النفايات في بحيرات على السطح بعيدا عن المناطق السكنية ... بعد الغزو بدأت نفط الكويت و الوفرة بحقن هذه السوائل في باطن الارض في خزانات لا يوجد فيها نفط او ماء شرب ... هذه العملية اغلى بكثير من ان يتم صب السوائل في بحيرات على السطح و لكن فائدتها بيئية بحتة (التربة راح تشرب سوائل البحيرة و تلوث المياه الجوفية في حين ان الخزانات العميقة مغلقة من جميع الجوانب و ما راح تسرب) .... باختصار الحقن راح يؤدي الى ازالة البحيرات و ليس ظهورها (تلاعب بالكلمات)

    "وسوف يؤدي الى زلازل ستطال منطقة الوفرة الزراعية "

    جيولجيا الزلالزل تحصل على اعماق ما بعد ال 15 كم و الحقن يتم عل عمق 2 كم


    "تؤدي الى تلويث المياه الجوفية ووصولها الى مزارع الوفرة والمزورعات ومياه الآبار خاصة"

    المياه الجوفية على عمق 100-300 متر و الحقن على 2000 متر و بينهم عوازل جيولجية كثيرة و مستحيل نظريا هذا الكلام ... تقولي يتسرب من "البحيرات" الى المياه الجوفية اقولك يمكن ... بس اهم قاعد يحاولون يحلون هالمشكلة عن طريق الحقن ...

    و مشكورين
     
  8. jem2008

    jem2008 بـترولـي نشيط جدا

    410
    0
    0

    شكرا على التوضيح لاكن اللي صاير وهو الاهم تطور الشركات النفطيه بسحب النفط عن طريق الحفر الموازي وهذا اكبر دليل على التحدي والشركات الجديده منافسه بأجهزتها ومعداتها المتطوره اما الكويت وللاسف اكثر الدارسين من مهندسين جيلوجيين وكميائيين الى مهندسين نظم ليست لديهم كفائه في التطور والسبب واضح انهم يتكلون على العقود وخبرات الدول غير المصدره وهي الدول المستورده وللاسف حب المظاهر تفشى عندنا في الكويت

    واما بخصوص الحقن شيئ جميل ان يكون لك المام عن هذا الموضوع ولك القدره في التحليل ولدي استفسار
    اولا : من الذي اقترح فكرة الحقن
    ثانيا : كل شيئ له محاسن ومساوء فالافضل نبدء في المساوء ونتحداها في الدراسه والدرايه
    ثالثا : كم يكون تحمل الحقل المحقون في باطن الارض مع العلم الضغط الخارجي اقل بكثير من الضغط داخل الاض والحجم لاستيعاب الكم الهائل من المياه الملوثه وحجم الحقل واستيعابه
    رابعا : هل يكون الماء المحقون ليس له اضرار في توسع طبقة الارض وتداخل الطبقات في بعضها مع العلم ان الماء اقوى طريقه لحفر الجبال وكذلك الحفر في باطن الارض
    خامسا : ماذا يتكون في هذه الطبقه هل هو ماء + غاز وما نوع هذا الغاز

    ولكم مني كل احترام وتقدير ولنا تكون المنفعه منكم شكرا
     
  9. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    مثل ما ذكر في مشاركة أحد الإخوة الكرام ،

    إتكالنا على العقود ، و برغم مرور أكثر من نصف قرن على إستخراج وتكرير و تصدير النفط في الكويت ، إلا أننا لم نهييء صفوفا كافية و مقنعة من المختصين الذين لهم المقدرة على التطوير و مواكبة التطور في التقنيات المختلفة ، و الأمثلة متنوعة كالحاجة للشركات الأجنبية في إستخراج النفط الصعب في الشمال حسب إدعاءات المتخصصين
    وحاجتنا لمكاتب إستشارية عند الشروع في بعض الأعمال كمثال آخر ناهيك عن بعض عقود الصيانة و التي كان
    الأولى بها فنيو القطاع أنفسهم ، فتجد المقاول يأتي بعمالة لا تعي قيمة المعدات النفطية الباهضة الثمن و
    لا تعرف التعامل الأمثل مع هذه المعدات


    أرجع للأسباب الجوهرية و هي كثيرة أهمها عندي :، ضعف المؤسسات التعليمية الذي يؤدي إلى ضعف مخرجات التعليم لسوق العمل و أسباب أخرى
     
  10. jem2008

    jem2008 بـترولـي نشيط جدا

    410
    0
    0
    هلا والله اخوي عبدالله ودي اسأل ما هي الاسباب الثانيه هل هي اعطاء المتعاقد من المقاولين وهم قله الاموال الفائضه
    لتئدية اي عمل ----- طيب وين المهندسين الدارسين والمتعلمين ولماذا لا يتعاقد معهم المقاول اعتقد هم اولى بهذا العمل
    وهم اكثر حرص من الاجنبي مع العلم ان الاجنبي ( ما يدري وين الله قاطه ) ونشوف التوجيهات للاجنبي من ابناء الكويت
    فقط توجيهات لا غير واذا سألناهم يقول نفس ما تفضلت به اننا لم نوهيئ للاسف لا اعلم لما هذا الكبت هل هو كما انا ذكرت
    الاموال للمقاول ام من بعض المهندسين المدراء واعضاء الاداره التنفيذيه بالحفاظ على مناصبهم وكراسيهم
    ويعطون القائمين على هذه البلد فكره خاطئه عن الكويتين المهندسين ام ماذا ؟ الله المعين وارجو ان يكون الرد خالي من الالغاز !


    مشكور اخوي عبدالله وعساك على القوه واطال الله بعمرك
     
  11. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    خالي من الألغاز :)

    كلنا نعرف و لا يخفى على أحد ، أمور المناقصات و العقود و المعايير التي تتم عليها ترسية العقود
    و هي جزء مهم و معروف للجميع
     
  12. jem2008

    jem2008 بـترولـي نشيط جدا

    410
    0
    0
    مشكور على التوضيح فلك نور مستمد من نور الصدق ياغالي
     
  13. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    جزاك الله خير و منور بوجودكم يا شموع المنتدى
     
  14. sporty196

    sporty196 بـترولـي نشيط

    105
    0
    0
    هلا و الله ,,, و مشكور على المواضيع الطيبة ....
    بالنسبة حق الحفر الموازي احنا نحفرموازي من قبل 15 سنة الحمدالله .... و بالنسبة حق مهندسينا ... انا معاك ان مستواهم مو مثل الشركات الاجنبية المتطورة ... و السبب مو فيهم ... تلقى الواحد يدش فرش شحلاته متحمس و متعلم و يبي يطبق ....مستانس بالوظيفة (اول 3 اشهر) ... ينصدم بالوضع (ثاني 6 اشهر) ... يحاول يعمل شيء (ثالث 6 اشهر) و بعدين يصطدم ان ادارته غبية او اللي فوق كلش مالهم خلق :( ... فيصير حاله من حالهم !

    بالنسبة حق العقود ... هذا شي للأسف سمعته من وايد ناس حسبالهم ال كي او سي ما تسوي شي و كله عقود ... يا جماعة ال كي او سي شركة اختصاصها اكتشاف و ادارة الحقول ... يعني تكتشف المكمن عن طريق تحليل جيولوجي (في عقود استئجار معدات و صيانتها) و تحفر الابار (تصمم الحفر و المعدات و الخطط و كم هائل من المعلومات) و تتعاقد مع معدات حفر ... و من ثم تنشأ المنشأت السطحية لنقل النفط و الماء و الغاز (بيبات + مراكز فصل السوائل + محطات كهرباء + مجطات تخزين ...) هذا غير اسطول ماله اخر من مكاين و اليات و اجهزة لمتابعة الابار و تحليلها طوال فترة حياتها (يقوم فيه ستاف كويتي) .... يعني باختصار انت كانك مهندس تبي تبني بيت ... لازم تتعاقد مع عامل طابوق + حداد + نجار + عمال بناء + عمال تشطيبات (صبغ ديكور تمديدات ماي كهرباء و بلاوي وايد) ... هل انت من بنى البيت ؟ نعم ... هل سويت كل شي باديك ؟ لأ و لكن صممت و نفذت و اشرفت على كل برغي !

    بالنسبة حق الحقن ... اللي اعرفه ان المكمن اللي يضخون في (الشعيبة) يمتد حجمه الى ماهو اكبر من الكويت فالضغط ما راح يزيد بالصورة اللي متخيلها ... بالنسبة حق المساوئ .... كلامك معقول و لكن انا والله ما عندي خبرة كبيرة بهالمواضيع ... و اللي اقترح الفكرة الامريكان (على فكرة اهم احرص منا على بيئتنا للاسف )

    و يعطيك الف عافية يا jem2008 ;)
     
  15. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني

    كلام جميل و مقنع ، و أتمنى أن ترتقي المستويات يشكل عام لكل العاملين و يكون لدينا في القطاع النفطي شبه إكتفاء ذاتي
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة